رسميا العيد الأربعاء.. أمن السلطة يمنع صلاة العيد الثلاثاء لأنصار حزب التحرير

الخليل - الأناضول

منعت الأجهزة الأمنية، الثلاثاء، إقامة صلاة عيد الفطر في أحد مساجد مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة، نظمها حزب التحرير الاسلامي (المحظور في معظم الدول العربية).

وشرع المئات من أنصار حزب التحرير بترديد تكبيرات عيد الفطر في مسجد الأبرار في الخليل، وقبل إقامة الصلاة حاصرت أجهزة الأمن الفلسطينية المسجد وفرقت الجموع، واعتقلت نحو 10.

واستخدم الأمن الهراوات لتفريق المصلين.

وقال عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير إبراهيم التميمي، إن الأمن الفلسطيني ارتكب جريمة بحق جموع المصلين.

وأضاف "نحن لم نخالف أي قرار، وافطارنا اليوم شرعي وهو حق لنا بعد أن ثبت رؤية هلال العيد".

وأعلن مفتي فلسطين والديار المقدسة، محمد حسين، إن الثلاثاء هو المتمم لشهر رمضان المبارك، بعد تعذر رؤية هلال شوال.

ويسود خلاف كبير في أوساط الشارع الفلسطيني منذ اعلان المفتي.

وأعلنت كل من تركيا، والسعودية، البحرين، الإمارات، قطر، الكويت، لبنان والجزائر، أن الإثنين هو المتمم لشهر رمضان لسنة 1440ه، والثلاثاء 4 يونيو/ حزيران هو أول أيام عيد الفطر المبارك، بعد ثبوت رؤية هلال شهر شوال.