ردا على تصريحات عباس.. والد الشهيد باسل الأعرج: أبنائنا أعز من جنود الاحتلال

والد الشهيد باسل الأعرج في وداعه (أرشيف)
غزة - شهاب

استنكر والد الشهيد باسل الأعرج المحتجز جثمانه لدى الاحتلال، تصريحات رئيس السلطة محمود عباس لعائلة الجندي الإسرائيلي الأسير لدى المقاومة بغزة أبراهام منغتسو، حيث وعدهم بـ "بذل كل الجهود لمعرفة معلومات عن نجلهم".

وقال والد الشهيد الأعرج لوكالة "شهاب"، "تصريحات عباس مرفوضة، لأن أبنائنا أعز من جنودهم، ومش لازم نتعاطف معهم"، متابعا "عليه أن يكون على قدر صمود الشعب الفلسطيني، لأن شعبنا يطمح ليكون رئيسهم أحسن رئيس في العالم".

وعبّر والد الشهيد عن استيائه من عدم الاهتمام الكبير من السلطة في قضية استعادة جثامين الشهداء الفلسطينيين، ووصف اهتمام السلطة بـ "المحاولات التي لا تتناسب مع مستوى الحدث ولا على مستوى الاهتمام المطلوب تجاه جثامين أبنائنا الشهداء".

ورفض والد الشهيد المثقف باسل الأعرج قرار محكمة الاحتلال بإعطاء صلاحية احتجاز جثامين الشهداء بغرض التفاوض.

واستقبل محمود عباس عائلة المفقود الإسرائيلي في غزة "أبارا منغستو" الليلة، في مقر المقاطعة بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، حيث طالبته العائلة بالتدخل للإفراج عنه.

وقال والد منغستو لعباس خلال اللقاء: "ابني أبارا لم أره منذ 5 سنوات، ولا أعرف هل هو حي أم ميت؟، وفي أي ظروف يتم احتجازه وهل يحصل على الدواء أم لا؟، إبني لم يذهب لمهاجمة أحد وهو مريض ومنذ ذلك الحين لا اعرف النوم.. أتوجه اليك كزعيم للشعب الفلسطيني بأن تساعدنا حتى لو بمعلومة، نعيش في الجحيم منذ 5 سنوات". وفق زعمه.

بينما رد عليه عباس قائلًا: "حركت مشاعري.. ابنك هو ضحية الصراع وأنا ابحث عن حلول لمساعدتك في إيجاد معلومة على الأقل.. هكذا أمر لم يكن ليحصل في الضفة.. كل إسرائيلي يضل طريقه ويأتي إلينا نعيده إلى إسرائيل فأنا ضد أسرى الحرب".

وواصل رده قائلًا: "للأسف لا يوجد لدي تأثير وسيطرة على حركة حماس لكنني أعرف عدة جهات بإمكانها المساعدة في الحصول على المعلومات، وآمل أن يكون لدي بشرى خلال الأيام القادمة".

وختم عباس بقوله: "سأستخدم جميع الوسائل المتاحة لي لمساعدتك في الحصول على معلومة".