​RAINBOW LUNGS يساعد المدخن ليبتعد عن السجائر

غزة - نسمة حمتو

يعاني مئات الشباب في قطاع غزة مشكلة التدخين، فهو يحتل المراكز الأولى في العادات السيئة التي يمارسها الشباب، وآثاره السلبية على مختلف جوانب الحياة سواء على الجانب الصحي أو المادي أو الاجتماعي، فقد أوضح جهاز الإحصاء الفلسطيني ووزارة الصحة أن نسبة المدخنين في قطاع غزة تبلغ ما يقارب 14.6% ويستهلك القطاع ما نسبته 4.2% من الإنفاق الشهري للأسر على التدخين.

اثنان في واحد

الشاب أحمد حمدان من غزة تمكن من اختراع تطبيق أطلق عليه اسم "RAINBOW LUNGS"، وهو عبارة عن تطبيق يساعد المدخنين الذين لديهم رغبة في الإقلاع عن التدخين بالإقلاع عنه، من خلال برنامجين الأول هو البرنامج التأهيلي الذي يتم فيه جدولة السجائر المدخنة بنسب متفاوتة، ومن ثم متابعة حالة المدخن وصحته من خلال معرفة نسبة النيكوتين في جسده.

وبحسب حمدان فإن التطبيق يهدف إلى تقديم إرشادات عن طريق الإشعارات التي تصل الشخص المدخن، موضحًا أنه في حال نجح في التخلص من مشكلة التدخين يمكنه الانتقال إلى البرنامج التالي الذي أطلق عليه اسمd-day .

ومن المهام التي يقوم بها البرنامج الثاني؛ معرفة نسبة التحسن لدى المدخن، وحجم الأموال التي وفرها بعد إقلاعه عن التدخين حسب مستويات معينة، كما أوضح حمدان.

وقال: "على سبيل المثال إذا حقق المستخدم الأهداف المحددة للمرحلة بتوفير عدد معين من المال، أو تقليل عدد السجائر المدخنة بنسبة معينة محددة، وفي حالة نجح المستخدم في تجاوز مرحلة معينة سيقدم التطبيق المكافآت العينية –درع- للمستخدم كنوع من التشجيع والدعم النفسي له".

عيادات صحية

وأشار حمدان إلى أنه بعد القضاء على رغبة المدخن في التدخين يتم تشبيكه مع عيادات صحية لتصبح صحته 100% مثل عيادات الأسنان والصحة والتغذية والنوادي الرياضية.

وبين أنه بإمكان الشخص المشارك في هذا التطبيق توصيل الخبرات من خلال البرنامج للمستفيدين وإظهار نتائج المسابقة التي أجراها وقصص النجاح التي عرضت.

وأفاد حمدان بأن أهم ميزة في التطبيق والتي ربما لا تتوافر في التطبيقات المشابهة هو القضاء على "لحظة القلق" التي تنتاب الشخص المدخن عند حاجته للسيجارة.

وذكر أنه سوف يكون هناك حلول مختلفة في حالة عدم قدرة المستخدم على التحمل، سوف يقدم التطبيق عدة خيارات للمستخدم، كالاتصال بمراكز الدعم، أو اختيار لعبة تعمل على اشغال العقل عن التفكير بالتدخين، مما سيجعله يدمن على هذه اللعبة.

معلومات شخصية

وعن طريقة التسجيل في التطبيق، أوضح حمدان أنه في بداية التسجيل سيطلب البرنامج بعض المعلومات الشخصية الخاصة بالمستخدم، مثل اسم المستخدم، وعمره، وعدد سنوات التدخين، وعدد السجائر التي يستهلكها يوميًا، ومن ثم وضع المستخدم في مرحلة معينة من ضمن 5 مراحل تصنف فيهم درجة إدمان المستخدم.

ولفت الانتباه إلى أن التطبيق نفسه سيقدم للمدخنين نظامًا غذائيًا ورياضيًا خاصًا بكل مدخن، حسب درجة الإدمان وبياناته الخاصة، وبناءً على هذه سيبدأ التطبيق بتقديم النصائح والإرشادات المحفزة الخاصة بهذه المرحلة للمستخدم، وفي نهاية اليوم سيقوم التطبيق بسؤال المستخدم عن عدد السجائر المستهلكة في هذا اليوم.

حياة أفضل

وأشار حمدان إلى أنه سيتم استخدام تقنية Artificial intelligence في جعل هذه الفكرة ملامسة للواقع ومعرف عنها للجميع وتحليل بينات المستخدمين لتوقع تحدياتهم ومشاكلهم ومحاولة مساعدتهم واستهدافهم بدقة.

وسيضمن التطبيق أن يكون هناك مجموعة من الأطباء المختصين وتقديمهم الوسائل والطرق لمعالجة المستخدمين من خلال بعض الإجراءات التي ستقلل من نسبة التدخين لديهم عوضًا عن مراكز الخدمة المختصة بمساعدة المستخدمين، فبذلك سوف يكون التطبيق حلقة وصل ما بين المستخدم والأطباء ومراكز الخدمة، كما أشار حمدان.