قوات الاحتلال تعتقل 10 مواطنين بالضفة الغربية

رام الله - فلسطين أون لاين

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الخميس، 10 مواطنين فلسطينيين، عقب دهم منازلهم وتفتيشها والعبث بمحتوياتها في مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة.

وأفاد بيان لجيش الاحتلال، صباح اليوم، بأن قواته اعتقلت تسعة فلسطينيين في مناطق مختلفة من الضفة الغربية، ممّن وصفهم بـ "المطلوبين"؛ بتهمة ممارسة أنشطة تتعلّق بالمقاومة ضد الجنود والمستوطنين.

وطالت الاعتقالات مواطنين فلسطينيين من بلدة "أبو شخيدم" شمال رام الله (شمال القدس المحتلة)، وآخر من بلدة "راس كركر" غربي رام الله.

كما طالت الاعتقالات ثلاثة فلسطينيين آخرين من مدينة نابلس (شمالا) بينهم الشيخ طه أحمد قطناني من مخيم "عسكر" للاجئين الفلسطينيين، شرقي المدينة وهو والد الطفلة الشهيدة اشرقت قطناني، التي استشهدت برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي قبل ثلاث سنوات عند حاجز "حوارة" العسكري بحجة محاولتها تنفيذ طعن ضد مستوطنين، كما جرى اعتقال فلسطيني من بلدة "عزون" شرق قلقيلية (شمالا).

وذكرت مصادر فلسطينية أن قوات خاصة تابعة لجيش الاحتلال (مستعربين) اعتقلت شابين في حي المصايف برام الله بعد محاصرة بناية سكنية، وسط مواجهات بين الشبان وجنود الاحتلال.

وفي طولكرم (شمالا) داهم جنود الاحتلال منزل الأسير إسحاق محاميد وعاثت بداخله خرابًا في حيْ "المسلخ" بمخيم "نور شمس" للاجئين الفلسطينيين.

وفي بيت لحم (جنوبا) اعتقلت قوات الاحتلال مواطنا، فيما وجهت قوات الاحتلال استدعاء للشقيقين عمار ومجدي أبو عكر من مخيم "عايدة" لمراجعة مخابراتها.