إقرأ المزيد


50 قتيلا و200 جريحا بإطلاق نار بلاس فيغاس

جانب من مكان الهجوم في لاس فيغاس (أ ف ب)
لوس أنجلوس - (الأناضول)

قالت الشرطة الأمريكية في مدينة لاس فيغاس، اليوم الإثنين، إن حصيلة ضحايا إطلاق النار الذي استهدف مهرجانًا موسيقيًا قرب فندق "ماندالا باي"، في وقت مبكر من صباح اليوم الإثنين، ارتفع إلى 50 قتيلا و200 جريحًا.

ولفتت الشرطة، في بيان، إلى أن "منفذ الهجوم يدعى ستيفين بدوك، من مدينة ميسكيتي، القريبة من لاس فيغاس، ويبلغ من العمر 64 عامًا".

وأكدت أنها قتلت منفذ الهجوم الذي كان يتواجد في الطابق 32 من مبنى فندق "ماندالا باي".

وأشارت إلى أن "عدد القتلى والمصابين قابل للزيادة".

وتابعت أنها تعتزم استجواب سيدة تدعى ماريلو دانلي، التي ترتبط بعلاقة عاطفية مع منفذ الهجوم.

كما أوضحت أن مسؤولي التحقيقات يبحثون حاليًا عن سيارتين من طراز "هيونداي توكسون"، و"كريسلر باسيفيكا"، للاشتباه في تورطهما في الحادث.

تجدر الإشارة أن حركة الطيران في مطار "ماكاران" بلاس فيغاس، عادت جزئيًا وبشكل محدود، عقب تعليقها على خلفية الهجوم، حسب وسائل إعلام محلية.