قدم: "كاس" تحسم مصير نهائي أبطال إفريقيا في 31 يوليو

صورة أرشيفية
​الرباط/ الأناضول

أعلنت محكمة التحكيم الرياضي الدولية (كاس) إن قرارها بخصوص نهائي أبطال إفريقيا بين نادي الوداد المغربي، والترجي التونسي، سيصدر يوم 31 يوليو/ تموز الجاري.

ووفقًا لبيان منشور على موقع المحكمة الرياضية الدولية، "المحكمة تلقت طلب استئناف القرار من طرف الوداد والترجي يوم 14 و17 من الشهر الماضي، على التوالي ، بخصوص قرار المكتب التنفيذي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم بإعادة إياب نهائي دوري الأبطال الإفريقي".

وأضاف البيان " الوداد يطالب بمنحه اللقب، في حين يطالب الترجي بإلغاء قرار الاتحاد الإفريقي للعبة (الكاف) واحتفاظه باللقب".

وقالت المحكمة إنها "لن تقدم أية تفاصيل أخرى حول هذا الملف إلى غاية الإعلان عن قرارها النهائي يوم 31 يوليو/ تموز".

والشهر الماضي، أعلن الاتحاد الإفريقي للعبة (كاف) إعادة المباراة التي ستجمع بين الترجي والوداد المغربي في إياب نهائي دوري الأبطال على ملعب محايد، عقب الأحداث التي شهدتها المباراة التي أقيمت في مدينة رادس، بسبب تعطل تقنية الفيديو (الفار).

وتعود تفاصيل الواقعة إلى أن تتويج الترجي باللقب، جاء بعد رفض الوداد استكمال إياب نهائي أبطال إفريقيا في المباراة التي أقيمت على الملعب الأولمبي برادس، بسبب اعتراض لاعبيه على تعطل تقنية (الفار) التي كان من المفترض تطبيقها في النهائي القاري.

ورفض الحكم الغامبي بكاري جاساما احتساب هدف للوداد في الدقيقة 61 بحجة سقوط وليد الكرتي في مصيدة التسلل، مما دفع لاعبي الفريق المغربي لمطالبة الحكم باللجوء إلى تقنية الفار.

واستمر توقف المباراة لأكثر من ساعة كاملة، ليتخذ حكم اللقاء قراره بفوز الترجي بعد حصوله على قرار من الاتحاد الإفريقي (الكاف) بذلك الأمر لرفض لاعبي الوداد استكمال اللقاء، إلى غاية اللجوء إلى تقنية "الفار"