إقرأ المزيد


"كيمبالتا" يخفف آلام مفاصل المصابات بسرطان الثدي

القاهرة - الأناضول

أفادت دراسة أمريكية حديثة، بأن دواء يستخدم عادة لعلاج الاكتئاب والقلق، يمكن أن يقلل بشكل كبير من آلام المفاصل لدى النساء بعد سن اليأس، اللاتي يتلقين علاجات لسرطان الثدي.

وأوضح الباحثون بجامعة ولاية يوتا الأمريكية، أن علاجات سرطان الثدي، تصيب حوالي 50% من السيدات بآلام المفاصل كأثر جانبي لتلك الأدوية، ونشروا نتائج دراستهم السبت 10-12-2016 ، في دورية الجمعية الأمريكية لتقدّم العلوم.

وأجرى الباحثون تجاربهم على عقار "كيمبالتا" (Cymbalta) "الذي يستخدم لعلاج الاكتئاب والقلق، وآلام الأعصاب الناجمة عن مرض السكري، لاكتشاف أثره العلاجي على آلام المفاصل لدى السيدات في سن اليأس.

وراقب فريق البحث 299 مريضة بسرطان الثدي، لاكتشاف تأثيرات العقار عليهم، وذلك عبر تناوله لمدة 12 أسبوعًا، فيما تناولت مجموعة أخرى دواءً وهميًا.

ووجد الباحثون أن النساء اللاتي تناولن عقار "كيمبالتا" انخفضت لديهن آلام المفاصل الناتجة عن تناول علاجات سرطان الثدي، بالمقارنة مع الدواء الوهمي.

وقال الباحثون، إن دراستهم أثبتت أن "هذا الدواء يمكن أن يكون خيارًا محتملاً للنساء يساعدهن على تحمل تبعات علاج سرطان الثدي".

ووفقا للوكالة الدولية لأبحاث السرطان، فإن سرطان الثدي يصيب نحو 1.4 مليون حالة جديدة سنويًا، ويودي بحياة أكثر من 450 ألف سيدة سنويًا حول العالم.

وتوقعت دراسة أجرى، أن يزيد عدد النساء اللائي يتم تشخيص إصابتهن بسرطان الثدي إلى الضعفين تقريبا ليصل إلى 3.2 مليون امرأة حول العالم بحلول 2030