إقرأ المزيد <


تبحر الأحد القادم باتجاه ميناء العريش

باخرة مساعدات جزائرية إلى غزة

تستعد باخرة جزائرية محملة بـ 85 حاوية تحوي مواد طبية وغذائية وسيارة إسعاف مجهزة بكل اللوازم للاتجاه نحو قطاع غزة الأحد المقبل.

ونقلت صحيفة "الخبر" الجزائرية، في دوريتها الاثنين 2-8-2010، عن نائب رئيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، عمار طالبي، قوله إن أولى المساعدات بدأت تصل إلى المخزن الكائن بالحراش، حيث وصلت مساعدات من كل من بلدية برج بوعريريج وسطيف والبليدة والمدية. وأشار بأن المساعدات الأخرى ستصل أيضا قادمة من تيزي وزو وغليزان ووهران وقسطنطينة.

وتوقع الطالبي أن يصل عدد الحاويات التي ستنقل فيها المساعدات إلى حوالي 85 على أن تنطلق الباخرة التي ستخصص للتبرعات فقط، من دون أي مرافقة من المتضامنين، الذين سيلتحقون بها جوا إلى مصر، على أن تصل الباخرة إلى ميناء العريش، ومنه إلى معبر رفح، عن طريق شاحنات تحمل نفس المساعدات باتجاه غزة.

وذكر طالبي أن السفارة المصرية لم تعترض على قائمة المساعدات الغذائية والطبية التي ستنقلها إلى غزة، ونفى أن يكون السكر مثلا من القوائم الممنوعة من الدخول إلى غزة، موضحاً في هذا الشأن أن مصر منعت في السابق شراء السكر من مصر ونقله إلى غزة، لأنه مادة مدعمة، ومن جهة أخرى اشترطت جمعية العلماء المسلمين الجزائريين على السفارة المصرية أن تتكلف بإدخال المساعدات بنفسها إلى قطاع غزة.

وتتضمن قائمة المساعدات التي ستنقلها سفينة الإغاثة حليب الأطفال، والحليب والمعلبات بأنواعها، والسكر، والأرز، والطحين، والحبوب الجافة والزيت، والأدوات المدرسية، ولعب الأطفال، والأدوية، والمعدات الطبية.

ملفات أخرى متعلفة