إقرأ المزيد <


حماس تستهجن ادعاءات الخارجية المصرية

استنكر سامي أبو زهري الناطق باسم حركة "حماس" الإدعاءات التي صرح بها حسام زكي الناطق بلسان وزارة الخارجية المصرية حول نقل حركته نصب الجندل المجهول في مدينة خان يونس (جنوب قطاع غزة) الذي يرمز لشهداء العدوان الإسرائيلي عام 1956م من الفلسطيني والمصريين.

وقال أبو زهري في تصريح صحفي وصل "فلسطين أون لاين" نسخة عنه الاثنين 28-6-2010: "إن حركة حماس تنفي صحة هذه الإدعاءات وتؤكد أن النصب لا زال قائماً في مكانه وأنه على العكس من مزاعم حسام زكي فأن بلدية خان يونس تقوم الآن بأعمال صيانة وتأهيل للنصب ليكون أكثر رونقاً وجمالاً".

ودعا الصحفيين المصريين لزيارة مكان النصب لنقل الحقيقة إلى الشعب المصري ووضع حدٍ لسياسة الكذب.

وطالب أبو زهري الخارجية المصرية إلى التوقف عن ترويج الإدعاءات والمحاولات اليائسة لتحريض الشعب المصري ضد حركات المقاومة الرافضة لنهج التسوية والتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

ملفات أخرى متعلفة