إقرأ المزيد <


"المؤتمر اليهودي" يطالب بالبدء فورا بالمفاوضات

وجه رئيس المؤتمر اليهودي العالمي ورجل الأعمال الأميركي - اليهودي رون لاودر انتقادات شديدة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بسبب جمود عملية السلام وطالبه بالبدء فورا بمفاوضات مع الفلسطينيين "من دون شروط مسبقة".

وقالت صحيفة "هآرتس" العبرية إن انتقادات لادور، الذي يعتبر أحد أبرز المتبرعين لحملات نتنياهو الانتخابية ومبعوثه السابق إلى سورية، جاءت خلال خطاب ألقاه أمام برلمانيين يهود من أنحاء العالم في القدس مساء الاثنين الماضي وأنها تأتي على ضوء توتر العلاقات بين الرجلين.

وأضافت الصحيفة أن لاودر تطرق خلال خطابه إلى الجهود التي تبذلها الولايات المتحدة ودول أوروبية لكبح المسعى الفلسطيني للاعتراف بالدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة في أيلول/سبتمبر المقبل، ودعا حكومة (إسرائيل) إلى طرح خطة سياسية تعيد إليها التأييد الدولي وتنقل الضغوط إلى الملعب الفلسطيني.

ونقلت عن لاودر قوله إن استمرار جمود عملية السلام "ربما تشكل انتحارا سياسيا بالنسبة له (أي لنتنياهو) لكني أعتقد أنه إذا طرحت (إسرائيل) اقتراحا على الملأ ونشرت المعلومات في العالم فإنها ستنقل الكرة إلى ملعب الفلسطينيين".

وانتقد الشروط التي يطرحها نتنياهو أمام الفلسطينيين وقال "إني أعتقد أن الطريق الوحيدة أمام (إسرائيل) للتخلص من العزلة الدولية هي البدء بمفاوضات من دون شروط مسبقة وأدعو الحكومة للقيام بذلك".

وأضاف "لا يهم المجتمع الدولي ماذا يحدث في الحلبة السياسية الإسرائيلية، وأصبح هناك 133 دولة تعتزم التصويت مع الاعتراف بدولة فلسطينية وينبغي القيام بكل شيء من أجل ألا يحدث هذا الأمر".

وأشارت الصحيفة إلى أن أقوال لاودر تكتسب أهمية كبيرة لكونه أحد أكثر الشخصيات اليهودية المقربة من نتنياهو وزوجته وأيضا بسبب توجهاته السياسية المحافظة حتى الآن بكل ما يتعلق بالموضوع الفلسطيني، كما أن لاودر أحد الشخصيات اليهودية التي توجه انتقادات شديدة للرئيس الأميركي باراك أوباما في أعقاب مطالبته نتنياهو بتجميد الاستيطان.

وقالت انه خلافا للسنوات الماضية تغيب نتنياهو عن المؤتمر اليهودي العالمي الذي عقد في القدس الأسبوع الماضي، وكان مقررا أن يلقي خطابا أمامه لكنه ألغى ذلك في اللحظة الأخيرة.

وأضافت أن الزوجين نتنياهو غاضبان على لاودر الذي يملك قسما كبيرا من أسهم القناة العاشرة للتلفزيون الإسرائيلي لأنه لم يمنعها من نشر تحقيق حول أسفار نتنياهو.

ملفات أخرى متعلفة