إقرأ المزيد <


الرياح تقتل سائحاً وتغرق سفينة بـ(إسرائيل)

أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، الأحد 12-12-2010، عن مقتل سائح وغرق سفينة قبالة شواطئ مدينة أسدود، بفعل الرياح العاتية التي يحملها المنخفض الجوي العميق، والذي يضرب الأراضي الفلسطينية منذ ثلاثة أيام.

وقالت سلطات الاحتلال إن الأحوال الجوية العاصفة التي تشهدها دول المنطقة، تسببت بمقتل سائح روسي في مدينة نتانيا بشمال (تل أبيب) داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 48، وغرق سفينة مولدوفية قبالة شواطئ أسدود الواقعة على البحر الأبيض المتوسط.

وقذفت مياه البحر المتوسّط في أحد شواطئ نتانيا، بجثة سائح روسي اختفت أثاره السبت 11-12-2010، عقب سقوطه في المياه إثر الرياح الشديدة.

في حين غرقت صباح الأحد قبالة شواطئ أسدود، سفينة نقل مولدوفية محمّلة بثلاثة آلاف طن من الحديد، في حين تمكن بحارتها الأحد عشر من النزول بقوارب إنقاذ دون أن يصاب أي منهم بأذى.

وأسفرت الأجواء العاصفة والرياح الشديدة في الأراضي الفلسطينية المحتلّة لا سيّما بشمالها، عن غرق إحدى المنازل في عكا وانقطاع التيار الكهربائي عن عدد من المستوطنات والأحياء، فضلاً عن عرقلة حركة السير بسبب تعطّل الإشارات الضوئية.

ملفات أخرى متعلفة