إقرأ المزيد <


أحزاب تحطمها المناصب والجماعة تثبت تماسكها

د. عطا الله أبو السبح
ثلاثاء ٠٧ ١٢ / ٢٠١٠
جولة الإعادة في الانتخابات المصرية حملت دلالات غير التي حملتها الأولى، فالأولى شهدت تسونامي من التزوير والبلطجة ومخالفات قانونية وجرائم انتخابية كفيلة بإسقاط شرعية مجلس الشعب المنتخب بشكل كلي، أما الثانية والتي غابت عنها المعارضة الحقيقية المتمثلة بجماعة الإخوان المسلمين فقد اتسمت بالغرابة وبعض الطرافة وحملت دلالات هامة .

من الأمور التي لن نتوقف عندها كثيراً هي إصرار الحزب الوطني على إبقاء أسماء المرشحين المنسحبين من الانتخابات، والإصرار على إيصال بعضهم لمجلس النواب رغبة من الحزب الوطني في إظهار المجلس وكأنه متنوع وليس مجلس الحزب الواحد، وكذلك المحاولة الفاشلة للنظام المصري التي حاول تلفيق تهمة للإخوان المسلمين بأنهم اختطفوا أحد مرشحيهم بحجة رفضه لمقاطعة الانتخابات..

ولكن المرشح نفى واقعة الاختطاف تأكيداً على صدق ما صدر عن الجماعة التي استسخفت رعونة النظام، ومما لن توقف عنده كذلك هو الاشتباكات بالأسلحة البيضاء والنارية بين مرشحي الحزب الحاكم في ظل غياب المعارضة، فهل هناك ما يضاف على بشاعة المظهر الذي ارتضاه الحزب الوطني الحاكم لنفسه؟

الجدير بالتوقف ملياً هو رفض بعض المرشحين الالتزام بما قرره الحزب ومقاطعة الانتخابات كما حدث مع حزب الوفد، وكذلك رفض قيادة حزب التجمع مقاطعة الانتخابات رغم احتجاجات واستقالات الكثير من أعضائه بسبب الإصرار على الاستمرار في المشاركة..

وهذا دليل على أن تلك الأحزاب هشة تحكمها المصالح الشخصية، وغير محصنة أمام الحزب الحاكم الذي لا يوفر وسيلة لتحطيم مخالفيه ومعارضيه، ففي الحالة الأولى فقد تمرد المرشحون على قيادة حزبهم رغم أن البعض منهم يعد من قيادات الحزب، أما في الحالة الثانية فقد تخلت القيادة عن القاعدة، ولكن لأن جماعة الإخوان رغم أنها الحزب الأكبر ولها جماهيرية تفوق جماهيرية الحزب الوطني نفسه حافظت على تلاحمها، فقد حاولت الحكومة تلفيق التهم للجماعة حتى تظهرها كباقي الأحزاب الضعيفة مستغلة القاصية الوحيدة من الغنم ..

لا شك أن جماعة الإخوان المسلمين وكما ربحت في الجولة الأولى ونجحت في كشف النظام المصري أمام العالم أجمع فقد ربحت في جولة الإعادة التي قاطعتها وأثبتت أنها الوحيدة القادرة على السيطرة على قواعدها وقياداتها وهي الوحيدة القادرة على إحداث التغيير المأمول في مصر والعالم العربي.

ملفات أخرى متعلفة