إقرأ المزيد <


لا تستبعد تورط "الموساد" بأسماك القرش

مصر توقف السياحة بجنوب سيناء

أوقفت محافظة جنوب شبه جزيرة سيناء المصرية، الاثنين 6-12-2010، كافة أشكال السياحة البحرية بسبب ظهور الأسماك المفترسة، التي قتلت سائحة ألمانية وأصابت أربعة آخرين.

وألمح محافظ جنوب سيناء إلى احتمال وقوف جهاز الاستخبارات الإسرائيلي الخارجي "الموساد" وراء ظهور ثلاث أسماك قرش مفترسة، من النوع الذي يعيش في أعالي البحار قرب الشواطئ السياحية المصرية، معللاً بذلك بأنه يهدف إلى "تدمير السياحة في مصر"، بيد أنه قال "إن الأمر يحتاج لتأكيدات".

وقال محمد عبد الفضيل شوشة، محافظ جنوب سيناء، في اتصال هاتفى لبرنامج (صباح الخير يا مصر) الذي يبثه التلفزيون المصري الرسمي، الاثنين 63-12-2010: " ما يتردد بشأن إلقاء الموساد سمكة القرش القاتلة لضرب السياحة فى مصر، أمر غير مستبعد ويحتاج لوقت للتأكد".

وأشار إلى أنه تم اتخاذ إجراءات مشددة ووقف السباحة في الشواطئ لمدة 72 ساعة بعد وفاة سائحة ألمانية".

وأوضح شوشة أنه "تم تحديد أماكن بديلة للسباحة والغوص، وتم الاستعانة بخبراء من الخارج وأساتذة من المعهد العالي لعلوم البحار لبحث الأمر، وإعطاء إرشادات عن كيفية التعامل مع هذا النوع من السمك، الذي تبين بعد فحص أسنانه أنه من النوع المفترس".

وكان هجوم ثالث لسمكة قرش مفترسة قد تسبب، أمس، في مقتل سائحة ألمانية، بعدما تسببت سمكتان من النوع ذاته، تم اصطيادهما يومي الثلاثاء والأربعاء، في بتر ذراع سائحة روسية تدعى أوليغا مارسينكو (48 عاما) وقدم سائحة روسية ثانية تدعى لودميلا ستوليا (70 عاما)، كما ألحق إصابات بليغة لسائح أوكراني يدعى فيكتوركولى (49 عاماً)، وآخر روسي يدعى تريشكين يفغيني (54 عاماً).

ملفات أخرى متعلفة