إقرأ المزيد <


مستشار لـ"عرفات": نقاط سوداء بعهد عباس

دعا محمد أبو طير، المستشار السابق للرئيس الراحل ياسر عرفات، رئيس السلطة محمود عبّاس إلى الشروع بعملية "إصلاح جذرية" تستهدف سلطته عوضاً عن التلويح بحلّها.

وقال أبو طير، في بيان صحافي، الاثنين 6-12-2010: "هل سيهدم الرئيس عباس ما تبقى من البيت الفلسطيني قبل أن يترك منصبه بحجة عقبة الاستيطان بدلاً من تكملة المسيرة الوطنية في ظل وحدة القرار الفلسطيني والعودة لمبادئ منظمة التحرير".

وناشد المستشار السابق، التركيز على وحدة القرار الفلسطيني والعدول عن أية قرارات تؤدي إلى المزيد ممّا وصفه بـ"الكوارث" في البيت الفلسطيني. ورأى أن عبّاس لا يملك البديل عن السلطة لتكملة المسيرة الوطنية.

ولفت مستشار عرفات السابق، النظر إلى أن "التاريخ قد سجّل العديد من النقاط السوداء في عهد الرئيس عباس وإدارته، من أبرزها الانقسام الفلسطيني"، كما قال. داعيًا كافّة الفصائل الفلسطينية إلى الوقوف خلف عباس لتحقيق الهدف المنشود "في حال تجاوبه، وإشراك هذه الفصائل في القرار وقذف استراتيجية الانفراد بالقرار".

ملفات أخرى متعلفة