إقرأ المزيد <


إن لم تُستجب مطالبهم

عاملو "الأونروا" بالضفة يلوحون بالعودة للإضراب

هدد اتحاد العاملين في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" في الضفة الغربية، بالعودة إلى الإضراب خلال يومين، ما لم تستجب إدارة الوكالة للمبادرة التي تقدم بها وزير العمل أحمد المجدلاني، لحل الخلاف مع الوكالة.

وقال رئيس اتحاد العاملين العرب في الوكالة بالضفة الغربية شاكر الرشق، في مؤتمر صحفي عقده بمدينة رام الله الاثنين 6-12-2010: "إن إضرابنا علق بناء على مبادرة تقدم بها وزير العمل، دخلنا فيها بمفاوضات تحلى فيها الاتحاد بروح المسؤولية للحفاظ على حقوق العاملين فيه، والحفاظ على حقوق الشعب الفلسطيني أيضاً؛ لا إن هذه الروح قوبلت بعراقيل من الطرف الأخر (الأونروا)".

وكان وزير العمل، قد أعلن قبل أيام عن نجاح الوزارة في انجاز مبادرة تتضمن ستة بنود رئيسية، وفي مقدمتها موافقة إدارة الوكالة على مبدأ التعويضات بدل أيام الإضراب التي خاضها العاملون في الوكالة.

وتتلخص مطالب العاملين بتعديل الأجور والعلاوات، وصرف "علاوة القدس"، أسوة بموظفي السلطة الفلسطينية، وإقرار زيادة قيمتها أربعة في المائة على الراتب الأساسي.

ملفات أخرى متعلفة