نواهضة: المخططات الإسرائيلية ضد الأقصى منظمة ومتتابعة

القدس المحتلة- فلسطين أون لاين

أكد خطيب المسجد الأقصى المبارك، الشيخ إسماعيل نواهضة، أن المخططات الإسرائيلية ضد المسجد منظمة ومتتابعة؛ للسيطرة عليه وتقسيمه زمانيا ومكانيا، داعيا للتوقف عن السير نحو السراب والأوهام والعودة إلى الوحدة والتضامن ورص الصفوف.

وقال نواهضة، خلال خطبة الجمعة في الأقصى، إن الوضع القائم يتطلب منا كعرب ومسلمين وفلسطينيين أن نعيد حساباتنا ونصوب أوضاعنا وننهي خلافاتنا مع بعضنا البعض وأن نتوقف عن السير خلف السراب والأوهام والأحلام وأن نعود للتضامن والوحدة.

وأضاف إن سلطات الاحتلال تسير بمخططات منظمة ومتتابعة ضد الأقصى عبر الاقتحامات المستمرة وإقامة الطقوس التلمودية وانتهاك ساحاته إضافة إلى قرار هدم قرية الخان الأحمر وتشريد أهلها، وكذلك قانون "يهودية الدولة"، والقرار الأمريكي بوقف المساعدات المالية عن وكالة "أونروا" ومستشفيات القدس المحتلة.

وأكد خطيب الأقصى أن "كل ذك يجري وسط صمت عربي وإسلامي ودولي مريب باستثناء بعض بيانات الشجب والاستنكار التي تصدر من قبل البعض على استحياء".

وأدي عشرات الألاف من المصلين صلاة الجمعة في الأقصى وسط إجراءات عسكرية إسرائيلية مشددة على أبواب المسجد والطرقات المؤدية إليه، والتدقيق في هويات الشبان المصلين ومصادرة البعض منها إلى حين الانتهاء من الصلاة.