إقرأ المزيد


​نتنياهو يتهم الشرطة بتسريب معلومات "غير دقيقة" بشأن التحقيقات معه

بنيامين نتنياهو (أ ف ب)
الناصرة - قدس برس

هاجم رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، مساء أمس، الشرطة، واتهمها بتسريب معلومات "غير دقيقة" للإعلام بشأن التحقيق معه في قضايا فساد يشتبه بتورطه فيها.

وقال نتنياهو عبر حسابه على "فيسبوك"، إن "الجمهور الإسرائيلي يدرك أن هناك حملة تشن ضدي كما جرت العادة مؤخرًاً؛ لكن الأيام ستثبت أنها غير صحيحة ومزيفة، ولن يكون هناك أي شيء".

تأتي تصريحات نتنياهو بعد وقت قصير من نشر القناة الإسرائيلية الثانية، خبرًا عن نية الشرطة التحقيق معه مجددًا بقضيتي الفساد المعروفتين بـ "الملف 1000" و"الملف 2000" خلال الأسبوعين المقبلين.

وأوضحت القناة ، أن التحقيقات الجارية "تعزز تورط نتنياهو في تلقي رشوة، وخيانة الأمانة" بالقضيتين المذكورتين بعد شهادات من شخصيات لهم علاقة بالتحقيق.

واتهم نتنياهو، الشرطة بأنها قامت بتسريب معلومات حوق التحقيقات معه "وبشكل غير قانوني"، مدعيًا بأن الشرطة تمارس ضده "حملة صيد إعلامية شفافة".

وفي معرض ردّها على اتهامات نتنياهو، أعلنت شرطة الاحتلال أن "أقوال نتنياهو لا أساس لها من الصحة، وأن غايتها تشويش مجرى التحقيق في شبهات الفساد ضده".

وأوضحت في بيان الأحد 15-10-2017، أنها "تنفذ عملها بموجب القانون وبصورة رسمية، ولن ننجر إلى تهجمات لا أساس لها وغايتها تشويش عمل الشرطة والمس بشرعية سلطة القانون".