إقرأ المزيد


​نتنياهو يلتقي بوتين الأربعاء المقبل لبحث الملفات الإقليمية

بنيامين نتنياهو (أ ف ب)
الناصرة - قدس برس

يلتقي رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الأربعاء المقبل، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في مدينة سوتشي، جنوب غربي روسيا؛ لبحث القضايا الإقليمية والثنائية.

ونقلت وسائل إسرائيلية، الأحد 19-8-2017، عن مكتب نتنياهو، أن الجانبين سيبحثان خلال اللقاء آخر التطورات الإقليمية الراهنة.

وأضافت أن أن اللقاء يهدف إلى بحث القضايا الثنائية والإقليمية، وسبل منع الاحتكاكات بين سلاحي الجو الإسرائيلي والروسي في سورية.

وكان آخر لقاء جمع الطرفين في آذار/ مارس الماضي، بالعاصمة الروسية موسكو، وبحثا وقتها الملف السوري، والمحاولات الايرانية لتثبيت وجودها هنالك.‎

كما تحادث نتنياهو وبوتين هاتفياً في تموز/يوليو الماضي، وبحثا أيضًا الوضع في سورية وآخر مستجداته.

وأكد نتنياهو في عدة مناسبات لبوتين نية دولة الاحتلال إبقاء الجولان السوري المحتل تحت سيطرة بلاده الدائمة في أي تسوية قادمة للوضع في سورية.‎

واحتلت دولة الاحتلال ثلثي هضبة الجولان خلال حرب 1967، ثم أعلنت ضم آخر شطر فيها عام 1981، في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

وأقرّ برلمان الاحتلال "الكنيست" بتاريخ 14 كانون أول/ ديسمبر 1981، ما يسمى بـ "قانون الجولان" والذي نصّ على "فرض القانون والقضاء والإدارة الإسرائيلية على هضبة الجولان".

وتطالب سورية بإعادة الهضبة الممتدة من جبل الشيخ شمالاً وحتى نهر اليرموك جنوباً، ولا تزال الأمم المتحدة تشير إلى هضبة الجولان باعتبارها "أرضاً سورية محتلة"، أما دولة الاحتلال فتطالب رسمياً بالاعتراف باحتلال الجولان، وهو أمر مناف للقرارات الدولية.