الاستثمارات اليابانية في (إسرائيل) تضاعفت 120 مرة

مساعي لتوطيد العلاقات الاقتصادية بين الجانبين" أرشيف
القدس المحتلة /الأناضول:

قال رئيس الوزراء الإحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، إن الاستثمارات اليابانية في (إسرائيل)، تضاعفت 120 مرة، في السنوات القليلة الماضية.

وأشار نتنياهو خلال اجتماعه مع وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني، هيروشيغي سيكو، أمس، الى أن نمو الاستثمارات اليابانية يقدر بنحو 5 مليارات دولار أمريكي.

وقال مكتب رئاسة حكومة الاحتلال، اليوم الأربعاء، إن هذه هي "ثالث زيارة يقوم بها الوزير الياباني إلى إسرائيل خلال السنوات الأربع الماضية".

ولفت إلى أن بعثة تتكون من 150 رجل أعمال ياباني كبير، و90 ممثلا عن شركات يابانية كبيرة، رافقت الوزير الياباني في هذه الزيارة.

وأضاف: " تُشكل زيارة وزير الاقتصاد الياباني إلى إسرائيل، علامة فارقة أخرى في توطيد العلاقات الاقتصادية والتعاون التجاري بين إسرائيل واليابان".

وتابع نتنياهو: " طرأ تزايد هائل في حجم الاستثمارات اليابانية في إسرائيل، وخلال السنوات الأخيرة شاهدنا تزايدا في الاستثمارات اليابانية في البلاد التي تضاعفت 120 مرة (..) هذا نمو يتزايد بوتيرة هائلة للغاية، حيث تقدر قيمته ب 5 مليارات دولار وهو يتواصل".

وكان رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، قد زار (إسرائيل) في شهر مايو/أيار من العام 2018.

وقد اعترفت اليابان بـ(إسرائيل) في العام 1952 وفي العام 1963 جرى تبادل السفراء، وتبع ذلك في العام 1971 إعفاء مواطني البلدين من الحصول على تأشيرة للزيارة.

ويحسب الموقع الالكتروني للسفارة اليابانية في مدينة تل أبيب، فإنه بنهاية العام 2015 بلغ حجم الصادرات الاسرائيلية الى اليابان 1.5 مليار دولار سنويا، وهي أساسا معدات الكترونية ومواد كيماوية وألماس.

بالمقابل، فقد بلغت الصادرات اليابانية الى (إسرائيل) في نهاية ذات العام 1.16 مليار دولار أمريكي، وهي أساسا سيارات ومواد كيماوية ومعدات الكترونية.