نسر يهاجم طفلا حتى الموت ويصيب آخرين

صورة أرشيفية

توفي طفل في إثيوبيا إثر هجوم وحشي لنسر على سكان منطقة غاشامو.

عانى سكان المنطقة من هجمات مستمرة لنسر، وأصيب طفلان آخران بجروح بعد هجمات مماثلة من قبل الطائر، بحسب صحيفة "بي بي سي".

ولم يتبين إلى الآن ما إذا كان الطفل قد توفي جراء الهجمات أو إثر الإصابات، وقالت أم أحد الأطفال المصابين، إنها كانت في المنزل حين سمعت صراخ ابنها.

وقالت الأم مونو شوايب: خرجت مسرعة من المنزل ورأيت الطائر يمسك بابني ويعضه، فقمت بضرب النسر بعصا.

وأعلنت الشرطة في المنطقة عن إطلاق عملية لاصطياد الطائر وقتله، ومازال البحث عنه جاريا.

ومن غير الواضح سبب مهاجمة النسر واستهداف الأطفال، لكن من المعروف أن النسور قد أخطأت بشكل مماثل سابقا وحسبت الأطفال أن تكون فرائسها.