إقرأ المزيد


​نسبة الأراضي الزراعية المستغلة في الوطن العربي دون 5%

الخرطوم - الأناضول

كشف محمد بن عبيد المزروعي، رئيس الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي، اليوم الإثنين 13-2-2017، أن الأراضي الصالحة للزراعة في العالم العربي تصل إلى 200 مليون هكتار، بينما لا يصل المستغل منها زراعيًا إلى 5%.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي للهيئة اليوم في العاصمة الخرطوم، للإعلان عن موعد انطلاق المؤتمر العربي الثالث للاستثمار الزراعي الذي تستضيفه البلاد، ويعقد في الفترة بين 27 و 28 من الشهر الجاري.

وأضاف المزروعي، في المؤتمر، أن تراجع نسبة الأراضي الزراعية المستغلة، يضع الدول العربية أمام تحديات في مجال الأمن الزراعي والغذائي.

وزاد: "المؤتمر يأتي بنسخته الثالثة تحت شعار (غذاؤنا مسؤوليتنا)، ليلقي الضوء على أهم المشاكل والتحديات التي تواجه قطاع الزراعة في الوطن العربي، بهدف إيجاد حلول ناجعة لها ودفع عجلة التنمية للأمام".

ويبحث المؤتمر المقبل في أهم المشاكل التي يواجهها القطاع الزراعي في الوطن العربي، خاصة الاستثمار والجوانب التشريعية والبنى التحتية، والاستغلال الكامل للموارد الزراعية.

وأطلقت الدول العربية شعار "السودان سلة غذاء العالم" في سبعينيات القرن الماضي لتأمين الغذاء العربي، غير أن السودان لم يتمكن من تحقيقه لضعف البنى التحتية وعدم وجود الطاقة الكافية.

من جانبه كشف نجم الدين حسن، وكيل وزارة الاستثمار السودانية، عن إعداد 48 مشروعًا استثماريًا في القطاع الزراعي، لطرحها خلال المؤتمر.

وقال حسن، على هامش المؤتمر، إن الحكومة السودانية وضعت سياسات استثمارية مشجعة، لجذب القطاع الخاص إلى الاستثمار الزراعي داخل البلاد.

وتأسست الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي عام 1977، بمساهمة 21 من الدول العربية، وتتخذ من الخرطوم مقرا لها.

كانت الهيئة أقامت المؤتمر الأول بالقاهرة في 2010 والمؤتمر الثاني بتونس في العام 2013.