نساء وأطفال بين 13 قتيلًا في تفجير بأفغانستان

كابول/ وكالات:

قال متحدث حكومي إن شخصًا قتل 13 شخصًا وأصاب أكثر من 25 في ساعة الذروة أمس، أمام مدخل وزارة التنمية الريفية وإعادة التأهيل في غرب العاصمة الأفغانية كابول في أثناء مغادرة الموظفين للعودة لمنازلهم.

وقالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة إن التنظيم أعلن مسؤوليته عن الهجوم دون أن تقدم أي أدلة.

وأوضح هشمت ستانيكزاي، المتحدث باسم شرطة كابل، أن الهجوم نفّذه "انتحاري" أثناء مغادرة الموظفين مكاتبهم في وزارة التنمية الريفية، بمنطقة دار الأمان بكابل.

وأول من أمس، قتل 5 من قوات الأمن الأفغانية في هجوم تبنّته حرطة طالبان، على نقطة تفتيش أمنية، في ولاية قندهار، جنوبي البلاد.

وتأتي الهجمات عقب إعلان طالبان، يوم السبت، وقفا مؤقتا للهجمات على قوات الحكومة لمدة 3 أيام، خلال عيد الفطر.

وشدّدت الحركة، في بيان، على أنها "ستحتفظ بحق الدفاع عن نفسها في حال تعرضها لهجوم خلال تلك الفترة".

وأضافت أن "هذه الهدنة تستثني القوات الأجنبية"، وأنها ستواصل عملياتها ضد هذه القوات.

والخميس الماضي، أعلن الرئيس الأفغاني، أشرف غني، وقفًا أحادي الجانب لعمليات الحكومة ضد طالبان، لمدة أسبوع، اعتبارا من 12 يونيو/ حزيران الجاري.