ميسي ينفي الاعتداء عليه في جزيرة إبيزا

مدريد- فلسطين أون لاين:

علق الأرجنتيني ليونيل ميسي على الأنباء التي ترددت عن واقعة الاعتداء عليه، أثناء إجازة كان يقضيها في جزيرة إبيزا الإسبانية مع أصدقائه وعائلاتهم.

وظهر لاعب برشلونة الإسباني بمقطع فيديو في مكان يبدو كما لو كان ملهى ليليا، محاطا بالحراس، وبدا أنه تعرض لاعتداء جسدي.

إلا أن "البرغوث" نفى ذلك، في تدوينة على حسابه بمنصة "إنستغرام"، أكد فيها أنه "قضى ليلة رائعة" في إبيزا.

وكتب صاحب الكرات الذهبية الخمس: "ليلة رائعة في إبيزا مع الأصدقاء. لا تعط أي اهتمام لأي شيء تقرأه لا علاقة له بالواقع. كل شيء كان رائعا في الليلة الماضية والجميع عاملونا بشكل لا يصدق كما هو الحال دائما. أخبار كاذبة".

وظهر ميسي مع زميليه في برشلونة لويس سواريز وجوردي ألبا، وزميلهم السابق سيسك فابريغاس، وكان الجميع رفقة زوجاتهم، في نهاية فترة الراحة الصيفية التي تسبق انطلاقة الموسم الجديد.

ويفتتح الدوري الإسباني في السادس عشر من أغسطس المقبل، حيث يستهل الفريق الكتالوني موسمه باختبار صعب خارج الديار أمام مضيفه أتلتيك بلباو.