مطالب عربية بالتحقيق بمجزرة غزة واستدعاء السفراء بأميركا

وزراء الخارجية العرب رفضوا في اجتماعهم التشاوري الطارئ الخميس نقل الولايات المتحدة سفارتها للقدس المحتلة (رويترز)
القاهرة - فلسطين أون لاين

طالب وزراء الخارجية العرب في ختام اجتماعهم التشاوري الطارئ الخميس في القاهرة مجلس الأمن والجمعية العامة والأمين العام للأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان بتشكيل لجنة تحقيق دولية في المجزرة التي ارتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي في غزة الاثنين الماضي، حيث سقط نحو 62 شهيدا وأكثر من 2700 جريح ومصاب.

ودعا وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي خلال الاجتماع نفسه وزراء الخارجية العرب إلى استدعاء دولهم سفراءها في واشنطن للتشاور، وإظهار الامتعاض العربي من الاحتلال. وطالب تلك الدول بالالتزام بقرارات الجامعة العربية الخاصة بقطع العلاقات مع أي دولة تنقل سفارتها إلى القدس.

وقد أكد وزراء خارجية العرب رفضهم وإدانتهم لقرار الولايات المتحدة الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، واعتباره قرارا باطلا ولاغيا، وطالبوها بالتراجع عنه. وشددوا على أن نقل الولايات المتحدة سفارتها -الاثنين الماضي- لمدينة القدس سابقة خطيرة تخرق الإجماع الدولي بشأن الوضع القانوني والتاريخي للمدينة، وأنه انتهاك فاضح للقانون الدولي.

واعتبر الوزراء أن تزامن نقل السفارة مع ذكرى نكبة الشعب الفلسطيني إمعان في العدوان على الحقوق الفلسطينية، واستفزاز لمشاعر الأمة العربية الإسلامية والمسيحية، وزيادة في توتير وتأجيج الصراع وعدم الاستقرار في المنطقة.

وفي السياق نفسه، طالب وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح الخالد الأحمد الصباح باتخاذ إجراءات وتدابير تسهم في توفير حماية دولية للشعب الفلسطيني. في حين قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إن الأمانة العامة للجامعة العربية ستضع خلال الأيام المقبلة ما وصفها بخطة العمل الإستراتيجي لمواجهة القرار الأميركي بشأن القدس.

وقد تحدثت مصادر إعلامية نقلا عن مصادر دبلوماسية عن مشروع قرار تم رفعه لوزراء الخارجية العرب يدين ما حدث في القدس وقطاع غزة، ويدعو لتحرك عربي سريع لمنع نقل مزيد من السفارات إلى القدس، ومطالبة واشنطن وكل دول العالم بالاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين، مقابل الاعتراف بالقدس الغربية لدولة إسرائيل.

يذكر أن الإدارة الأميركية نفذت قرار الرئيس دونالد ترامب ونقلت الاثنين الماضي سفارتها من تل أبيب إلى القدس المحتلة، بالتزامن مع ذكرى النكبة ومجزرة ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي في حق الفلسطينيين بغزة خلال فعاليات مسيرات العودة.

المصدر : وكالات