​مستوطنون يقيمون بؤرة استيطانية جديدة شمالي الضفة

إحدى مستوطنات الاحتلال (أ ف ب)
رام الله - الأناضول

كشف مسؤول فلسطيني، اليوم الأحد، أن مستوطنين، أقاموا قبل بضعة أيام، بؤرة استيطانية على أراض فلسطينية، قرب مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وقال فؤاد معالي، رئيس بلدية بلدة "بيتا"، الواقعة جنوب مدينة نابلس، إن مجموعة من المستوطنين نصبوا خياماً قبل عدة أيام على أراض يملكها أهالي البلدة.

وأَضاف:" الأمر تطور أمس واليوم بوضع نحو ٨ كرفانات (بيوت متنقلة)، والبدء بمد خطوط كهرباء ومياه وهاتف، وإطلاق اسم (بيتار) عليها".

وأشار إلى أن الأراضي ملك خاص لمواطنين من بلدة بيتا.

وقال معالي إن سكان البلدة يخشون من تحويل البؤرة الاستيطانية، إلى مستوطنة، تتوسع على حساب الأراضي الفلسطينية.

وأوضح أنه خاطب الجهات الفلسطينية الرسمية والقانونية للبدء بالتحرك لإزالة البؤرة.

ويحيط بمدينة نابلس وحدها نحو ٤٠ مستوطنة (مرخصة من قبل حكومة الاحتلال الإسرائيلي) وبؤرة استيطانية (غير مرخصة).