​مصر.. مقتل وإصابة 15 عسكريًا والقضاء على 7 مسلحين في سيناء

القاهرة - الأناضول

أعلن الجيش المصري، السبت، مقتل وإصابة 15 عسكريا بينهم ضابط، والقضاء على 7 مسلحين، إثر تبادل لإطلاق النار عقب هجوم استهدف حاجزا أمنيا شمال سيناء.

ووفق بيان للمتحدث باسم الجيش المصري، العقيد تامر رفاعي، تعرض صباح السبت إحدى الارتكازات الأمنية بشمال سيناء للهجوم".

وأضاف: "قامت قوة الارتكاز الأمنى بالتصدى للعناصر المهاجمة والاشتباك معها وتمكنت من القضاء على 7 تكفيريين".

وتابع: "نتيجة لتبادل إطلاق النيران تم إصابة واستشهاد ضابط و14 درجات (رتب) أخرى"، دون تفاصيل أكثر.

وأكد أنه "جارٍ استكمال أعمال التمشيط وملاحقة العناصر المهاجمة للقضاء عليهم بمنطقة الحدث".

ويطلق الجيش تعبير "عناصر تكفيرية" على المنتمين للجماعات المسلحة الناشطة في سيناء، التي تتبنى نهجًا دينيًا متشددًا، وأبرزها جماعة "ولاية سيناء"، التي بايعت تنظيم الدولة أواخر 2014.

ومنذ فبراير/ شباط 2018، يخوض الجيش عملية عسكرية متواصلة بمختلف أنحاء البلاد، وتشهد مناطق متفرقة بين الحين والآخر، هجمات ضد الجيش والشرطة والمدنيين، لكن وتيرتها خفت مؤخرا.