إقرأ المزيد


مهنا ووفد مصري يصلان غزة لتسلم المعابر غدًا

صورة أرشيفية
غزة - فلسطين أون لاين

وصل الثلاثاء رئيس هيئة الحدود والمعابر نظمي مهنا ووفد مصري إلى غزة في إطار عملية تسلم المعابر المقررة يوم غدٍ، وفق تفاهمات جرت بين حركة حماس وفتح في القاهرة برعاية مصرية الشهر الماضي.

وكانت هيئة الحدود والمعابر في غزة قالت إن وفدًا من السلطة الفلسطينية وآخر مصريًا سيصل إلى غزة اليوم تمهيدًا لتسلم المعابر كما هو مقررا غدا الأربعاء.

وذكر الناطق باسم الهيئة هشام عدوان لوكالة "صفا"، أن الوفدين سيصلان من الضفة الغربية المحتلة إلى غزة عبر حاجز (بيت حانون/"إيرز") في شمال القطاع.

ولفت إلى أن وفد السلطة يترأسه نظمي مهنا رئيس هيئة الحدود والمعابر.

وأشار عدوان إلى إن إجراءات تسلم معابر قطاع غزة ستبدأ رسميا غدا، موضحا أنه تم اليوم تسليم "بنك فلسطين" الغرف الخاصة بجباية الشيكات وتذاكر الباصات في معبر رفح.

وجدد عدوان التأكيد على أنه لا يوجد ما يعيق تسليم معابر القطاع خاصة معبر رفح مع مصر إلى حكومة الوفاق الوطني "على قاعدة العمل المشترك في سبيل خدمة المواطن".

وكانت ذكرت صحيفة "اليوم السابع" المصرية أول أمس الأحد أن وفدا من السلطة الفلسطينية برئاسة مهنا بحث مؤخرا آليات استلام المعابر في قطاع غزة بموجب اتفاق القاهرة الأخير للمصالحة.

وأكدت الصحيفة نقلا عن مصادر لم تذكرها أن الوفد أجرى لقاءات بالمسئولين المصريين لبحث الآليات اللازمة لاستلام كافة معابر قطاع غزة تمهيدا لتسلم السلطة كافة المعابر مع غزة 1 نوفمبر المقبل.

وكان مهنا زار قطاع غزة ليومين في 16 من الشهر الجاري على رأس وفد حكومي من الضفة الغربية للبدء بتنفيذ البند المتعلق بتسلم حكومة الوفاق لمعابر القطاع.

ووقعت حركتا فتح وحماس في 12 من الشهر الجاري اتفاقًا للمصالحة في القاهرة برعاية المخابرات المصرية.

واتفقت الحركتان على الانتهاء من إجراءات تمكين حكومة الوفاق الوطني من ممارسة مهامها بشكل كامل والقيام بمسؤولياتها في إدارة القطاع كما الضفة الغربية وفق النظام والقانون بحد أقصى 1/12/2017.

وقرر الطرفان الانتهاء من إجراءات استلام حكومة "الوفاق الوطني" لكافة معابر قطاع غزة، بما في ذلك تمكين أطقم السلطة الفلسطينية من إدارة تلك المعابر بشكل كامل، وذلك بحد أقصى يوم 1 /11/ 2017.

واتفقت الحركتان على توجه قيادات الأجهزة الأمنية الرسمية العاملة في الضفة إلى غزة لبحث سبل وآليات إعادة بناء الأجهزة الأمنية مع ذوي الاختصاص.

وتضمن الاتفاق عقد اجتماع بالقاهرة خلال الأسبوع الأول من شهر ديسمبر 2017 لتقييم ما تم إنجازه في القضايا التي تم الاتفاق عليها كافة، وعقد اجتماع يوم 14/11/2017، لكافة الفصائل الفلسطينية الموقعة بالقاهرة على اتفاقية "الوفاق الوطني الفلسطيني" في 4/5/2011، لبحث جميع بنود المصالحة الواردة في الاتفاق المذكور.

المصدر: وكالة صفا