مقتل شرطيَيْن بانفجار عبوة ناسفة جنوب كركوك

محكمة عراقية تقضي بسجن فرنسية مدى الحياة بتهمة الانتماء لتنظيم الدولة

بغداد/ الأناضول:

قضّت محكمة الجنايات المركزية أمس، بالسجن مدى الحياة على الفرنسية ميلينا بوغدير، بتهمة الانتماء الى تنظيم الدولة.

وأوقفت القوات العراقية في فبراير/شباط العام الماضي في مدينة الموصل شمالي البلاد بوغدير مع 4 من أطفالها، وحكم عليها بالسجن 7 أشهر بتهمة الدخول غير الشرعي الى الأراضي العراقية.

وبعد أشهر قررت محكمة التمييز الاتحادية نقض قرار الحكم، واعتبرت وجود بوغدير في العراق جاء وفق علمها بأن زوجها المنتمي لتنظيم الدولة، أي أنها دخلت البلاد بنية الانضمام للتنظيم.

وحكم أمس بدائي قابل للطعن أمام محكمة التمييز خلال 30 يوما من صدوره‎، وفق حرب.

من جانب آخر، أفاد مصدر أمني عراقي، أن عنصرين من الشرطة قتلا، بانفجار عبوة ناسفة في قرية النصيف جنوبي غربي كركوك شمالي البلاد.

وقال النقيب في شرطة كركوك، حامد العبيدي، للأناضول، إن "الانفجار دمر العجلة (السيارة) التي كانا يستقلانها عنصرا الشرطة".

وفي حادث أمني آخر، "أصيب 5 مدنيين بجروح مختلفة، بانفجار عبوة ناسفة، استهدفت سيارة مدنية ضمن الحدود الادارية لقضاء الدبس شمال غربي كركوك".