مداهمات واعتقالات في مناطق متفرقة من الضفة

رام الله – فلسطين أون لاين:

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، حملة مداهمات واعتقالات في مناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة.

وأعلن جيش الاحتلال اعتقال قواته ثمانية مواطنين من الضفة بزعم أنهم من "المطلوبين" وجرى تحويلهم إلى مراكز التوقيف والتحقيق المختلفة.

واعتقلت قوات الاحتلال أسيرين محررين من محافظتي نابلس وسلفيت شمال الضفة الغربية المحتلة. فيما اقتحمت قرية عوريف جنوب نابلس واعتقلت الأسير المحرر عادل صباح (25 عاماً) بعد مداهمة منزله، كما داهمت منزل الأسير ثائر عامر في قرية كفر قليل جنوب نابلس، وفتشته.

واعتقلت الأسير المحرر محمد فتح الله دحدول من منزله في مدينة سلفيت، كما اقتحمت بلدة الزاوية غرب سلفيت وداهمت منزل الأسير محمود محمد رداد وعاثت فيه فسادا.

واعتقلت قوات الاحتلال شابين خلال اقتحامها لقرى غرب مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، وفتشت منازل.

وأفاد شهود عيان بأن دوريات عسكرية اقتحمت قرية دير أبو مشعل من مدخلها الشمالي واعتقلت الشاب هلال ممدوح عطا بعد مداهمة منزل عائلته وجرى نقله إلى جهة مجهولة.

وقالوا إن الاحتلال اقتحم قرية دير نظام واعتقل الشاب محمد راغب التميمي عقب مداهمة منزل أسرته.

وتواصل قوات الاحتلال إغلاق المدخل الشمالي للقرية منذ أكثر من أسبوعين، ردا على استهداف مركبات المستوطنين على الطريق الاستيطاني قرب القرية.