​"مالية" الاحتلال تقترح تقليص السفارات بالخارج.. و"الخارجية" تستهزئ

غزة- ترجمة فلسطين أون لاين

اقترحت وزارة المالية في حكومة الاحتلال تقليص عدد سفارات الأخيرة في الخارج، وذلك بمباركة من رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو الذي وجه الاقتراح إلى وزارة الخارجية؛ لتقليص خدمات دولة الاحتلال في دول العالم الثالث ووقف النشاطات المتعلقة بخدمة الأنسجة الاجتماعية وإلغاء البعثات الصحفية.

وبادرت وزارة المالية بالاقتراح الداعي إلى إغلاق 22 ممثلية إسرائيلية من أصل 103 ممثليات في العالم، وتقليل عدد أركان وزارة خارجية الاحتلال بحيث سيتم إغلاق 140 ركنا من أصل 686 ركنا تابعا للخارجية قائما لغاية الآن، وفقا لما نشرته صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية.

كما اقترحت وزارة المالية أن يتم تنفيذ إغلاق السفارات تدريجيا بسبب عدم انعكاس سياسة (إسرائيل) الخارجية على أداء تلك الدول معها.

وطالبت وزارة المالية بإغلاق السفارات المزمع تنفيذ الاقتراح عليها تدريجيا لغاية عام 2020 بحيث ستغلق ثماني سفارات العام الجاري، وثماني سفارات عام 2019، وسبع سفارات عام 2020، ونقل نشاطات تلك السفارات إلى ممثليات محلية.

كما أوضحت المالية أن الهدف الأساسي وراء إغلاق سفارات الاحتلال هو تنفيذ النشاطات الخارجية الإسرائيلية في دول أكثر أهمية من دول العالم الثالث حيث سيوفر هذا الاقتراح 216 مليون شيكل مستثمر في دول العالم الثالث من أصل 1.48 مليار شيكل.

وقالت مصادر في وزارة خارجية الاحتلال إن الاقتراح الذي تحاول وزارة المالية فرضه بدعم من نتنياهو يمثل ضربة قوية لأداء الخارجية في الساحة الدولية وعلى من يحاول تنفيذ مقترح إغلاق السفارات أن يدفع ثمن هذا للأجيال القادمة لأنه سيضر بالكيان بشكل كبير.

وأكد مسؤولون في خارجية الاحتلال أن إغلاق سفاراته سيودي بحياة الإسرائيليين في حال تواجدهم في تلك الدول المزمع إغلاق السفارات فيها، وقالوا إن الاقتراح سيؤدي بلا شك إلى ضرب العلاقات مع (إسرائيل).

وقال حنَّان جودير رئيس مجلس العاملين بوزارة الخارجية إن العاملين بوزارة المالية قد تعاطوا المخدرات قبيل تقديمهم اقتراح إغلاق السفارات، مؤكداً أن خارجية الاحتلال ستعمل جاهدة على إبطال الاقتراح.

مواضيع متعلقة: