ما سبب زيادة الوزن في رمضان؟

صورة أرشيفية
غزة/ هدى الدلو:

يعاني الكثيرون من مشكلة زيادة الوزن في شهر رمضان المبارك، رغم أنهم لا يعتمدون إلا على وجبتين من الطعام وعدم تناول كميات كبيرة، ومع ذلك يزداد الوزن بصورة أكبر من الأيام التي تسبق رمضان. فما هي أسباب ذلك؟، وكيف يمكن تجنبها؟.

اختصاصية التغذية سماح وادي قالت: "نسمع كثيرًا لعبارة "صوموا تصحوا" وهي جميلة بكل معانيها، وتُفسر على أن شهر رمضان فرصة لتنظيف الجسم وتخليصه من السموم، فيمكن من خلاله الحفاظ على الصحة".

وأرجعت أسباب زيادة الوزن إلى عدم اتباع نظام غذائي صحيح قبل قدوم رمضان، وبالتالي تظهر مشاكل في المواعيد التي يتم فيها تناول الطعام، فمثلًا بعد وجبة الإفطار ليس هناك وقت لعملية الحرق.

وأوضحت وادي أنه لا بد من اتباع قواعد أساسية في ترتيب المائدة الرمضانية لمنع زيادة الوزن، ولمنع الشعور بالتخمة، وأولها عدم إهمال وجبة السحور فهي وجبة مهمة للجسم، حيث تمده بالطاقة اللازمة خلال ساعات النهار.

وأشارت إلى أنه عند تناول الإفطار يمكن العمل على التقليل من السعرات الحرارية قدر الإمكان، كتناول تمرة واحدة بدل ثلاث، مع كوب ماء دافئ، والابتعاد عن العصائر المركزة والمحلاة التي تحتوي على نكهات صناعية لا فائدة منها، فقط تحتوي على السكر والكثير من السعرات الحرارية.

وأضافت وادي: "الكثير يعتمد على تناول الشوربات، فالأمر لا بأس به ولكن المشكلة تكمن في طريقة التحضير، حيث لا يكتفون بالخضار فقط، بل يتم إضافة البرغل ولسان العصفور والأندومي والشعرية إليها، وجميعها تحتوي على نشويات".

ولفتت إلى أنه يمكن الاكتفاء بالشوربة أو صحن السلطة، فكلاهما خضار, واحد مطبوخ، والآخر طازج، ويجب عند تناولها الحرص على عدم إضافة مكونات تحتوي على المزيد من السعرات الحرارية.

وبينت وادي أن تناول الطعام بشكل سريع يسبب زيادة في الوزن، كما أن شرب الماء خلال الأكل أيضًا، وعند تناول القطائف يجب الابتعاد عن تناوله يوميًا، وواحدة منه تكفي، وشويه بدلًا من قليه بالزيت، ورشه بالقطر عوضًا عن تغميسه، والحرص على شرب ما يسرع عملية الحرق، كأعواد القرفة، والشاي الأخضر، والليمون.

ونبهت إلى أن معظم الناس يقضون أغلب ساعات النهار في النوم، فبعدهم عن ممارسة الرياضة والحركة يزيد من وزنهم، لذلك لابد من ممارسة بعض التمارين قبل أذان المغرب بساعة، أو بعد صلاة التراويح، حتى لا يتحول الطعام إلى سكريات ومن ثم يصبح دهونا متراكمة داخل الجسم.

وأشارت وادي إلى أن كل شخص معرض لزيادة وزنه في رمضان ما لم يعتمد على نظام غذائي، وبعض الحالات المرضية كالمستأصلة للمرارة والرحم أكثر عرضة لذلك.