​ليبرمان: سيتم إخلاء الخان الأحمر

القدس المحتلة - الأناضول

رحّب وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، بقرار المحكمة العليا الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، هدم وإخلاء تجمع الخان الأحمر الفلسطيني شرقي القدس المحتلة.

وقال ليبرمان في تغريدة على حسابه في "تويتر"، اليوم:" سيتم إخلاء الخان الأحمر، أهنئ قضاة المحكمة العليا على قرارهم الشجاع"، وفق زعمه.

ولفت ليبرمان الى أن القرار جاء رغم احتجاجات رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس واليسار الإسرائيلي ودول الاتحاد الأوروبي.

وأضاف ليبرمان:" لا أحد فوق القانون، لا أحد يمنعنا من ترسيخ سيادتنا".

وكانت سلطات الاحتلال قد شرعت في شهر تموز/يوليو الماضي في هدم وإخلاء تجمع الخان الأحمر، قبل أن تُوقف المحكمة العليا هذه الخطوات إثر التماس قدمه السكان الى المحكمة.

وقضت المحكمة العليا اليوم الأربعاء، بهدم وإخلاء التجمع، وأمرت بإخلاء سكانه خلال سبعة أيام.

وقال المحامي توفيق جبارين، محامي السكان الفلسطينيين، إن المحكمة رفضت الالتماسات التي تم تقديمها اليها، ضد هدم وتهجير سكان الخان الأحمر.

وأضاف جبارين:" اعتبرت المحكمة أنه لا يمكن فتح هذا الملف من جديد، بعد أن كانت أقرت سابقاً بهدم وتهجير السكان ولذلك فقد رفضت الالتماسات".

وتابع المحامي جبارين:" طبقاً لقرار المحكمة فإن تنفيذ القرار سيتم بعد أسبوع".

بدوره، وليد عسّاف، رئيس هيئة مقاومة الاستيطان والجدار التابعة لمنظمة التحرير، إن "السكان والسلطة الفلسطينية، يرفضون القرار ويصرون على البقاء والدفاع عن المساكن والسكان".

وتقيم عشرات العائلات الفلسطينية منذ عقود في التجمع المكون من الخيام وبيوت من ألواح من الصفيح.

وتنوي (إسرائيل) تنفيذ المخطط الاستيطاني المعروف باسم (E1) والهادف لربط مستوطنة "معاليه ادوميم" مع غرب القدس المحتلة.

ومن شأن تنفيذ هذا المخطط عزل شرق القدس منالناحية الشرقية وتقسيم الضفة الغربية إلى قسمين .

وكانت دول الاتحاد الأوروبي قد دعت في الأسابيع الماضية (إسرائيل) إلى التراجع عن هذا المخطط.