إقرأ المزيد


لوحة فسيفسائية تختصر انقلاب تركيا الفاشل

​هطاي - الأناضول


أنهى الفنان السوري عبد الله سطوف، رسم لوحته الفسيفسائية التي يعكس فيها 17 صورة التقطت في المحاولة الانقلابية الفاشلة التي شهدتها تركيا في 15 تموز/يوليو 2016.

وجمع الفنان السوري المقيم بولاية هطاي (جنوب) في لوحته التي تبلغ أبعادها 2×2 مترا، 17 صورة تظهر بسالة الشعب التركي في التصدي للانقلابيين والحفاظ على ديمقراطيتهم.

وأكد سطوف في حديثه لمراسل الأناضول أنه تأثر بشكل كبير في المشاهد التي رآها لنصرة الشعب التركي لوطنهم.

وقال الفنان السوري: "في ليلة المحاولة الانقلابية دعونا الله حتى الفجر من أجل حماية تركيا، نحن مدينون للأتراك، من أجل هذا أردت من خلال هذه لوحة الفسيفسائية، أن أعكس المشاهد في ذلك اليوم".

وأوضح سطوف أن عمل اللوحة استغرق منه 6 أشهر، استخدم فيها 300 ألف قطعة حجر، وأكد أن يرغب بإهدائها للرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وسبق أن رسم سطوف، لوحات لشخصيات تركية معاصرة وتاريخية، بالفسيفساء، كشخصيات مسلسل قيامة أرطغرل، مثل شخصية "أرطغرل" التي يؤديها الممثل التركي "أنغين ألتان دوزيتان"، وشخصية "تورغوت"، التي يؤديها الممثل التركي "جنكيز جوشكون".

كما رسم سطوف، لوحة لسلاطين الدولة العثمانية، تتضمن 36 سلطانا مع شعار الدولة العثمانية، بلغت أبعادها 20×20 متر. استخدم فيها مليون ونصف المليون قطعة حجر.

ورسم صورة أخرى للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، 220×175 سنتمتر، استخدم فيها 125 ألف قطعة حجر.

ودرس سطوف تاريخ الفن بكلية الفنون الجميلة في جامعة حلب، واستقر به المقام منذ خمس سنوات في ولاية هطاي (جنوب) بسبب الحرب الدائرة في بلاده.

مواضيع متعلقة: