لوحة فنية بألف بيضة

نيويورك - فلسطين أون لاين

في أول معرض للنحاتة البريطانية سارة لوكاس في الولايات المتحدة، لم تستطع صناعة عملها الفني من دون كسر القليل من البيض.

لوكاس جلبت ألف بيضة حقيقية إلى نيويورك وسمحت لنساء برشقها في جدار أبيض، وكانت النتيجة لوحة "ألف بيضة للنساء" سيتم عرضها في إطار معرضها بالمتحف الجديد في نيويورك.

وقالت الرسامة البالغة 55 عاما عن اللوحة "الأمر لا يتعلق مطلقا بخلق فوضى. إنه يتمحور حول كونك متقنا حقا، وصناعة أروع لوحة بيض".

وبينما رشقت عدة نساء البيض بالجدار وشاهدنها تتصدع وتنثر ما بداخلها على الحائط، قالت لوكاس لموقع أخبار الفن "إنه نوع من الألعاب النارية، أليس كذلك؟".

وقدمت لوكاس معرضا مشابها من قبل في برلين والمكسيك.