​خلط الأدوية بالمشروبات.. حيلة قد تضرّ الطفل

غزة - نسمة حمتو

بعض الأخطاء التي تقع فيها الأمهات تتسبب بمشاكل كبيرة ليست في الحسبان، ومن ذلك خلط الأدوية ببعض المشروبات ليتقبل الطفل طعمها، دون الانتباه إلى أن التركيبة الدوائية قد تتفاعل مع المشروب بطريقة تسبب مضاعفات غير مرغوبة، وأحيانا تبلغ المضاعفات من الخطورة درجات كبيرة..

الوفاة!

استشاري طب الأطفال حسام أبو صفية، قال: "يمكن خلط الأدوية مع جميع أنواع العصائر باستثناء نوع واحد، وهو الجريب، فروت فهو يتفاعل مع أغلب الأدوية بطريقة تسبب نتائج عكسية، وتصيب المريض بأعراض جانبية مثل القيء والإسهال وآلام في البطن، وتختلف الأعراض حسب نوع الدواء المخلوط مع هذا العصير، وأحيانا يحول دون امتصاص الجسم للدواء، وقد يتطور التأثير في بعض الحالات فيصل إلى حد إصابة الطفل بصدمة عصبية، وربما إلى الوفاة ".

وأضاف: "المادة الكيماوية الموجودة في عصير الجريب فروت والمعروفة باسم furanocoumarins خطيرة جداً، وتزيل الإنزيم الذي يفتت الدواء، مما يعني أن جزءًا كبيراً من العقار يهرب إلى الجهاز الهضمي بقدر لا يستطيع الجسم التعامل معه".

وأوضح أنه من ضمن المشروبات التي يحذر الأطباء من خلط الأدوية بها الشاي، فهو يقلل مفعول الدواء، ويعيق امتصاصه، خاصة الأدوية التي تحتوي على الحديد، منوهاً إلى أنه في حال شرب أدوية الحديد أو الفيتامينات يجب تناولها قبل شرب الشاي أو بعده بساعتين على الأقل.

أما عن خلط الأدوية بالحليب، فبيّن: "علينا تجنب فعل ذلك، خوفاً من كره الطفل للحليب فيما بعد، فعندما يجد أن طعمه قد تغير، بفعل الدواء الموضوع فيه، فربما يرفضه رفضاً تاماً لاحقًا، ومن المعلوم أن الحليب مهم جدا للطفل".

وأشار أبو صفية إلى أن وجود ثلاث طرق لإعطاء الطفل الدواء، الأولى هي إعطاء الطفل سنتيمترًا واحدًا من الدواء كل خمس دقائق، وبهذه الطريقة يستطيع الطفل شربه بشكل طبيعي دون الحاجة لإجباره، والثانية خلطه مع أي عصير يحبه بعيداً عن الجريب فروت، ومن الممكن خلطه بـ"الشوكو"؛ لأن نسبة السكر فيه عالية، أما الطريقة الثالثة فهي تشجيع الطفل ومنحه الهدايا أو الألعاب ليتناول الدواء.

وحذر أبو صفية من إعطاء الأدوية للأطفال بالقوة، فقد يتسبب ذلك بإصابة الطفل بأعراض غير مرغوبة.