​خدمات وشباب رفح في آخر مواجهات دور الثمانية لكأس غزة

غزة/ إبراهيم أبو شعر:

تختتم اليوم منافسات دور الثمانية لبطولة كأس غزة، التي تحمل اسم الراحل محمد المزين، بإقامة مباراة الديربي بين خدمات وشباب رفح، على ملعب خانيونس البلدي، حيث يطمح الفريقان لخطف البطاقة الأخيرة المؤهلة للدور نصف النهائي.

ومن المؤكد أن المباراة ستكون حافلة بالإثارة والندية، فضلاً عن الحضور الجماهيري الكبير لقرب ملعب المباراة من مدينة رفح، وهو ما يحفز لاعبي الفريقين لتقديم عرض قوي وكسب بطاقة التأهل.

وبلغ خدمات رفح المتوج مؤخراً بلقب بطولة الدوري، إلى دور الثمانية بفوزه على خدمات خانيونس بثلاثة أهداف دون رد، ليؤكد جديته في المنافسة على اللقب، لحصد الثنائية.

ويعول خدمات رفح على كتيبة مميزة من اللاعبين بمزيج من الخبرة والشباب، تحت قيادة المدرب الشاب إسلام أبو عريضة، مسنوداً بجماهيره الغفيرة التي اعتادت على دعم فريقها دائماً.

أما شباب رفح فاجتاز عقبة بيت لاهيا بهدف دون رد، ويمني النفس بتحقيق الفوز في مباراة اليوم والاستمرار في المنافسة على الكأس وصولاً للتتويج به، وإنقاذ موسمه بعد نتائج مخيبة في بطولة الدوري.

ويملك شباب رفح العديد من العناصر المميزة، ويملك خبرة واسعة في بطولة الكأس تحديداً بعد أن بات متخصصاً بالفوز بها، ويحمل العدد الأكبر من البطولات في المسابقة، كما يحظى بقاعدة جماهيرية كبيرة.

وسيواجه الفائز من مباراة قطبي رفح، خدمات الشاطئ، الذي أقصى شباب خانيونس حامل اللقب بالفوز عليه بهدف دون رد، بينما يلتقي في مباراة نصف النهائي الأخرى الصداقة مع اتحاد الشجاعية، بعد أن تجاوزا غزة الرياضي والأهلي على التوالي.

يذكر أن آخر مباراتين بين الفريقين كانتا في بطولة الدوري الممتاز الماضي، وفاز حينها شباب رفح بلقاء الذهاب بهدفين مقابل هدف واحد، بينما تفوق الخدمات في لقاء الإياب بخمسة أهداف مقابل هدفين.