خبيرة قانونية: نموذج "نورمبرغ" أساسي لمحاسبة مجرمي الحرب الإسرائيليين

غزة - فلسطين أون لاين

قالت خبيرة قانونية إن محاسبة مجرمي الحرب الإسرائيليين يجب أن يكون وفق محاكمة نورمبرغ.

جاء ذلك خلال لقاء نظمه مجلس العلاقات الدولية، أخيراً، بالتعاون مع مركز حماية لحقوق الإنسان، استضاف فيه البروفيسور الأمريكية "ماجوري كون".

وتحدثت "ماجوري" عبر سكايب عن أساليب التقاضي الدولي في ملاحقة سلطات الاحتلال الإسرائيلي على جرائمها بحق المتظاهرين السلميين في مسيرات العودة، بحضور لفيف من الحقوقيين والقانونيين والمهتمين والنشطاء.

وأوضحت "ماجوري" المبادئ الأساسية في اتفاقية جنيف وكيفية اختراق (إسرائيل) لتلك المبادئ بعدم تمييزها بين ما هو مدني وما هو عسكري في حالة مسيرات العودة السلمية، مؤكدة أن قادة الاحتلال مسؤولين مسؤولية كاملة عن حماية المدنيين في المناطق المحتلة.

وقالت إن المحكمة الجنائية الدولية "تبذل قصارى جهدها لمحاسبة مجرمي الحرب الإسرائيليين عبر فتح تحقيق رسمي بشأن الجرائم المرتكبة بحق الشعب الفلسطيني".

وبخصوص الجمعية العامة للأمم المتحدة، ذكرت "ماجوري" القرارات التي صدرت عن الجمعية العامة بخصوص القضية الفلسطينية والتي منع الفيتو الأمريكي إنفاذها، مشيرة في حديثها إلى سبب انسحاب الولايات المتحدة الامريكية من المجلس وعدد القرارات التي أصدرها المجلس بشأن انتهاك (إسرائيل) القانون الدولي.

وقالت "يتوجب على (إسرائيل) الالتزام قانونياً بحماية المدنيين الفلسطينيين باعتبارها سلطة احتلال".

وأشارت "ماجوري" إلى الطرق التي يمكن من خلالها ملاحقة قادة الاحتلال من مرتكبي جرائم ضد الإنسانية، وكذلك حجم الضغوط السياسية التي من طرف الولايات المتحدة لإضعاف فكرة الملاحقة القضائية الدولية.