إقرأ المزيد


"​كبار العلماء" السعودية تؤيد السماح للمرأة بقيادة السيارة

الرياض - الأناضول

أعربت "هيئة كبار العلماء" في السعودية الأربعاء 27-9-2017 عن تأييدها لكل ما يراه ولاة الأمر في المملكة مصلحة للبلاد والعباد، وذلك في أول تعليق منها على الأمر الملكي القاضي بالسماح للنساء بقيادة السيارات لأول مرة في تاريخ المملكة.

وقالت الهيئة في تغريدة عبر حسابها الرسمي على "تويتر" معقبة على الأمر الملكي الصادر مساء أمس : "المملكة العربية السعودية تأسست على الكتاب والسنة، ونحن مع ولاة أمرنا في كل ما يرونه مصلحة للبلاد والعباد، وهذا مقتضى البيعة الشرعية".

وأضافت في تغريدة ثانية: "حفظ الله خادم الحرمين الشريفين الذي يتوخى مصلحة بلاده وشعبه في ضوء ما تقرره الشريعة الإسلامية".

وكان الأمر الملكي المذكور تضمن إشارة إلى أنه صدر بناءً على "ما رآه أغلبية أعضاء هيئة كبار العلماء" بشأن قيادة المرأة للمركبة، وهو أن "الحكم الشرعي في ذلك هو من حيث الأصل الإباحة، وأن مرئيات من تحفظَ عليه تنصب على اعتبارات تتعلق بسد الذرائع المحتملة التي لا تصل ليقين ولا غلبة ظن".

ومساء أمس أمر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز بالسماح للنساء بقيادة السيارات في المملكة.

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس" إن الملك سلمان أصدر أمراً بتشكيل لجنة على مستوى عال من الوزارات سترفع توصياتها خلال 30 يوماً، ثم تطبيق القرار بحلول يونيو/حزيران 2018.

وبهذا القرار ينتهي وضع السعودية باعتبارها الدولة الوحيدة في العالم التي تحظر قيادة المرأة للسيارة.