رياضة


المصري صلاح ينتزع جائزة أفضل لاعب بـ"البريمرليغ"

توّج المصري محمد صلاح مهاجم ليفربول، اليوم الأحد، بجائزة أفضل لاعب في الموسم الحالي للدوري الإنجليزي لكرة القدم (البريمرليغ).

وأصبح صلاح أول لاعب مصري يفوز بالجائزة وكذلك ثاني عربي وإفريقي بعد فوز الجزائري رياض محرز المحترف في ليستر سيتي بها في موسم 2015-2016.

ويعد صلاح أيضًا سابع لاعب في تاريخ ليفربول يفوز بالجائزة بعدما فاز بها من قبل تيري مكديرموت والاسكتلندي كيني دالغليش والويلزي إيان راش و جون بارنس وستيفين جيرارد و الأورغوياني لويس سواريز.

وجاء تتويج صلاح بالجائزة متفوقًا على البلجيكي كيفين دي بروين لاعب مانشستر سيتي وهاري كين لاعب توتنهام اللذين جاءا في المركزين الثاني والثالث على الترتيب.

وانتزع المهاجم المصري الجائزة بعد مستواه المتميز الذي ظهر به في أول مواسمه مع ليفربول، حيث تمكن من تسجيل 41 هدفًا خلال 46 مباراة بمختلف البطولات التي خاضها الفريق هذا الموسم.

ويعد أكثر اللاعبين فوزاً بالجائزة هم مارك هيوز، وآلان شيرر، والفرنسي تييري هنري، والبرتغالي كريستيانو رونالدو، والويلزي غاريث بيل، بواقع (مرتين) لكل منهم.

ويعتبر نادي مانشستر يونايتد أكثر الأندية فوزًا بالجائزة، بواقع 11 مرة نجح خلالها لاعبوه في التتويج بالجائزة طوال السنوات الماضية.

ويعد نورمان هنتر أول اللاعبين فوزًا بجائزة أفضل لاعب وكان ذلك في موسم 1973-1974.



صلاح يحطم رقما قياسيا صمد 3 عقود

حطم النجم المصري محمد صلاح، السبت خلال مبارة ليفربول ضد وست بروميتش ألبيون في الجولة 35 من الدوري الإنجليزي الممتاز، الرقم القياسي للأسطورة إيان راش.


وسجل صلاح هدف التقدم الثاني للريدز في الدقيقة 72، ليعزز صدارته بقائمة هدافي البريميرليغ، برصيد 31 هدفا.


ورفع النجم المصري رصيده التهديفي إلى 41 في جميع المسابقات، ليتمكن بذلك من تحطيم الرقم المسجل باسم أسطورة ليفربول، راش، الذي سجل 40 هدفا في جميع المسابقات خلال موسم 1986-1987.


وبات الفرعون المصري على بعد هدف واحد فقط لمعادلة الرقم القياسي لنجم ريال مدريد كريستيانو رونالدو، الذي سجل 42 هدفا في جميع مسابقات.


وانتهت المبارة، التي أجريت على ملعب ذا هاوثورنس، بالتعادل الإيجابي 2-2. وسجل داني إنجز ومحمد صلاح هدفي ليفربول، فيما جاء هدفا الفريق المضيف من أقدام جاك ليفرمور وخوسيه سولومون روندون.


وبات رصيد ليفربول 71 نقطة بالمركز الثالث، فيما يقبع وست بروميتش ألبيون في آخر سلم الترتيب بـ25 نقطة.


سان جيرمان يحجز مكاناً في نهائي كأس فرنسا

نجح فريق باريس سان جيرمان، مساء الأربعاء، في التأهل للمباراة النهائية لبطولة كأس فرنسا لكرة القدم.

وتغلب باريس سان جيرمان على منافسه كان بثلاثة أهداف مقابل هدف، في المربع الذهبي للمسابقة المحلية.

أحرز ثلاثية سان جيرمان، كيليان مبابي (هدفين) وكريستوفر نكونكو في الدقائق 25 و81 و90 من زمن اللقاء.

فيما جاء هدف كان الوحيد عن طريق الإيفواري إسماعيل ديوماندي في الدقيقة 43 من زمن المباراة.

بهذه النتيجة، ضرب فريق العاصمة الفرنسية موعدًا مع ليزيربيي في المباراة النهائية.

ويلعب فريق ليزيربيي بدوري الدرجة الثالثة الفرنسي، وأمامه فرصة لتحقيق مفاجأة كبرى في البطولة.

ويحمل باريس سان جيرمان لقب النسخ الثلاث الأخيرة للبطولة، وهو الأكثر تتويجًا بإجمالي 11 لقبًا.


فالفيردي يعلن تحمل مسؤولية خروج برشلونة من أبطال أوروبا

قال أرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة الإسباني إنه يتحمل مسؤولية خروج فريقه من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

جاءت تصريحات فالفيردي في مؤتمر صحفي، مساء الثلاثاء، عقب هزيمة فريقه من روما الإيطالي بثلاثية نظيفة في إياب ربع نهائي البطولة، بعد أن انتهت مباراة الذهاب بفوز الكتالوني بأربعة أهداف مقابل هدف.

وأكد فالفيردي "أنا أشعر بالمسؤولية، فالمدرب هو من يضع الخطط، و يختار التبديلات، وهو واجهة الفريق، لذا أتحمل الخروج الأوروبي".

وأضاف "كانت مباراة لم نستطع وضع بصمتنا فيها، روما قدم مباراة عظيمة، لم نستطع وضع أنفسنا فيها في أي لحظة".

وأشار فالفيردي "تحقيق البطولات أمر صعب جدًا، على الجميع فهم ذلك، هدفنا الآن حسم الليغا والكأس".

واختتم المدرب تصريحاته قائلًا "ستمر علينا الآن بضعة أيام سيئة هذا أمر لا يمكن إنكاره، لكن علينا التركيز على البطولتين المتبقيتين لأننا لم نفز بأي شيء حتى اللحظة".