رياضة

​بداية مثالية لأرسنال في "بريميرليغ"

حقق أرسنال انتصاره الثاني على التوالي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بفوزه 2-1 على ضيفه العنيد بيرنلي في افتتاح الجولة الثانية للمسابقة، السبت.

وافتتح ألكسندر لاكازيت التسجيل لأصحاب الأرض في الدقيقة 13 عندما تلقى تمريرة عرضية من ركلة ركنية نفذها داني سيبايوس، قبل أن يستدير المهاجم الفرنسي بجسده ويتخلص من أحد المدافعين ويسدد أرضية قوية من مدى قريب، مرت بين ساقي نيك بوب حارس بيرنلي وسكنت شباكه.

ونجح بيرنلي في إدراك التعادل قبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين، عبر المهاجم آشلي بارنز، الذي تلقى تمريرة عرضية من دوايت مكنيل ليحولها إلى الشباك من مدى قريب، ويحرز هدفه الثالث هذا الموسم.

ودفع أوناي إيمري مدرب أرسنال بالجناح نيكولا بيبي المنضم للفريق اللندني في صفقة قياسية بلغت 72 مليون جنيه إسترليني (87.47مليون دولار) مع بداية الشوط الثاني، ليضع أصحاب الأرض تحت ضغط حقيقي.

وساهم بيبي وسيبايوس في هدف الفوز الذي أحرزه المهاجم الغابوني بيير-إيمريك أوباميانغ عندما تلقى تمريرة اللاعب الإسباني المعار من ريال مدريد وأطلق تسديدة قوية من عند حافة منطقة الجزاء استقرت في شباك بوب في الدقيقة 64.

ورفع أرسنال رصيده إلى 6 نقاط من انتصارين مقابل 3 نقاط لبيرنلي.

"يويفا" يكشف قائمة المرشحين للأفضل في دوري أبطال أوروبا

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، الخميس، قائمة المرشحين لجوائز الأفضل لموسم 2018-2019 في مسابقة دوري أبطال أوروبا.

ووفقًا لبيان منشور على موقع الاتحاد القاري للعبة، ضمت قائمة المرشحين لجائزة أفضل مهاجم الثلاثي، الأرجنتيني ليونيل ميسي، المحترف في برشلونة الإسباني، والبرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب يوفنتوس الإيطالي، والسنغالي ساديو ماني، لاعب ليفربول الإنجليزي.

فيما ضمت قائمة أفضل حارس مرمى، الثلاثي، البرازيلي أليسون (ليفربول الإنجليزي)، والفرنسي هوغو لوريس (توتنهام الإنجليزي)، والألماني تير شتيجن (برشلونة الإسباني).

وفيما يتعلق بأفضل مدافع، ضمت القائمة كل من ثنائي ليفربول، ترنت ألكساندر أرنولد، والهولندي فيرغل فان دايك، بالإضافة إلى ماتايس دي ليخت (أياكس امستردام الهولندي).

أما أفضل لاعب في وسط الملعب فيتنافس عليه الثلاثي، فرينكي دي يونج (أياكس)، والدنماركي كريستيان اريكسن (توتنهام)، و جوردان هندرسون (ليفربول).

ومن المنتظر أن يتم الكشف عن هوية الفائز بجائزة أفضل لاعب في أوروبا لعام 2019، على هامش إجراء مراسم سحب قرعة دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا المحدد لها 29 أغسطس/ آب الجاري.

برشلونة يصرح رسميًا بشأن عودة نيمار

خرج نادي برشلونة الإسباني عن صمته، وعلق أحد مسؤوليه على التقارير الصحفية المتداولة منذ أسابيع بشأن انتقال النجم البرازيلي نيما ردا سيلفا من باريس سان جيرمان إلى النادي الكتالوني.

وأكد نائب رئيس نادي برشلونة جوردي كاردونر، أن التعاقد مجددا مع النجم البرازيلي نيمار من باريس سان جرمان الفرنسي مستبعد في الوقت الحالي.

وترك كاردونر الباب مفتوحا أمام إمكانية أن تتغير الأمور قبل إقفال باب الانتقالات الصيفية في الثاني من سبتمبر المقبل.

وقال كاردونر في مقابلة مع شبكة "تي في 3" الإسبانية: "اليوم، ليس ثمة قضية اسمها نيمار، الأمور معقدة. نحن طرف غير فاعل. ندرك بأنه ليس سعيدا في باريس، وهذه مشكلة يجب أن تحل في باريس".

وأضاف: "لم نتحدث إليهم (مسؤولو باريس سان جرمان). ثمة احترام كبير بين الناديين، وإذا طرأ أي جديد في قضية نيمار، سنتحدث في الأمر. اليوم وفي هذا اللحظة بالذات، فان الأمر مستبعد".

ولعب النجم البرازيلي في صفوف برشلونة من 2013 إلى 2017 قبل الانتقال إلى فريق العاصمة الفرنسية في صفقة قياسية بلغت 222 مليون يورو.

وذكرت تقارير صحافية في الأسابيع الأخيرة أن برشلونة عرض التخلي عن لاعبين اثنين من صفوفه ومبلغ 100 مليون يورو، ما يقلل من القيمة المالية للصفقة في ناد يعاني من الديون.

وتأتي هذه الخطوة من برشلونة بعد أن أنفق الكثير من الأموال لتعزيز صفوفه، وتحديدا مع المهاجم الفرنسي أنطوان غريزمان مقابل 120 مليون يورو، وصانع الألعاب الهولندي فرنكي دي يونغ مقابل 75 ملين يورو.

الأزمة المالية للسلطة تهدد دوري كرة القدم

حذر رئيس اتحاد كرة القدم اللواء جبريل الرجوب يوم السبت من أن دوري اللعبة مهدد بالإلغاء هذا العام بسبب الأزمة المالية، ما لم تهب السلطة والقطاع الخاص لإنقاذه.

وترأس الرجوب اجتماعًا في مقر الاتحاد بالرام، بحضور رؤساء أندية المحترفين، لبحث الأزمة المالية التي تمر بها الأندية بمختلف درجاتها، بعد انسحاب راعي الدوري، شركة "اوريدو" وتوقف الحكومة عن صرف مخصصات هذه الأندية في ظل أزمة السيولة التي تمر بها، والناتجة عن أزمة المقاصة.

وقال الرجوب: "اطلعت الرئيس محمود عباس على الوضع. ما لم يتم توفير 50% هذا العام مما توفر للأندية العام الماضي فلن يكون هناك دوري. الرئيس أبدى حرصه على توفير الحد الأدنى للاستمرار في عقد الدوري لهذا العام".

وأعلن الرجوب أن مجلس الاتحاد سيدعى الى اجتماع طارئ قبل نهاية شهر أغسطس/ آب الجاري "لاتخاذ قرار، إما الاستمرار بالدوري، أو وقفه".

واستدرك "لكني ملتزم بالسعي مع جميع الجهات ذات العلاقة لتأمين 50% مما حصلت عليه الأندية في العام 2018. في هذه الحال سيستمر الدوري، أما إذا لم ننجح بتأمين الـ50% سنوسع دائرة نقاش المشكلة لنرى أي هذه الأندية تستطيع الاستمرار اعتمادا على مواردها الذاتية، والسعي لتأمين احتياجات الأندية الاخرى غير القادرة".

لكن الرجوب طلب من الاندية الاستمرار بالتحضير للدوري، مشددا على التزام الاتحاد الأخلاقي بتوفير شبكة أمان بالحد الأدنى، "وسنسعى في ذلك مع أربعة عناوين رئيسية: الرئيس، والحكومة، وحركة "فتح"، والقطاع الخاص".

وأضاف "لن نقبل بانهيار المنظومة الرياضية، لكن الوضع بحاجة إلى جهد متكامل، فلا نريد للأندية أن تكون ضحية الأزمة المالية".

وأشار الرجوب إلى أن مصادري تمويل الأندية هما السلطة والرعاية، مضيفًا أن "السلطة الوطنية غير قادرة على الدفع بسبب الأزمة المالية، وفي الموسم الماضي 2018 لم ندفع دولارًا واحدا للأندية في المحافظات الشمالية (الضفة الغربية)، لكن لأسباب أخلاقية، فان الأندية في المحافظات الجنوبية (قطاع غزة) حصلت على كل استحقاقاتها. ما لم يدفع لأندية الضفة، هو استحقاق سيدفع عاجلا ام عاجلا".

وأشار إلى أن الاتحاد "تلقى رسالة اعتذار من "اوريدو" عن استمرارها في رعاية الدوري. ولا يوجد أحد في القطاع الخاص أبدى رغبة في الرعاية حتى الآن، وهذا مؤسف".

ودعا الرجوب الأندية إلى بناء أكاديميات تجارية للفئات العمرية المختلفة، وتوثيق العلاقة مع منتسبيها ومع اللاعبين، درءًا لأية مشاكل مستقبلية بين الأندية ولاعبيها.