رياضة


غاريكا "النمر" الذي أعاد البيرو إلى نهائيات كأس العالم

ليما/ (أ ف ب):

نجح في إعادة البيرو الى كأس العالم لكرة القدم بعد 36 عاما على مشاركتها الأخيرة فيها، لكن يبدو أن المدرب الأرجنتيني ريكاردو غاريكا لن يتوقف عند هذا الحد، ويبحث عن تألق في المونديال الروسي.

قال المدرب البالغ 60 عاما "لا أعرف ما إذا كنا سنفوز بكأس العالم، لا أعرف كيف سيكون مستوانا، ولكن ما يمكنني قوله هو أننا سنكون مستعدين لتقديم أقصى ما يمكن".

في مقابلة مع وكالة فرانس برس، أكد غاريكا ان "هدفنا هو محاولة التأهل عن مجموعتنا، حتى وإن كان الأمر صعبا جدا لكننا سنحاول"، معتبرا أنه قادر على الفوز في كل المباريات بالتشكيلة التي في حوزته، والتي تقلت جرعة دعم كبيرة بعودة قائدها المهاجم باولو غيريرو إلى صفوفها، بعد قرار من القضاء السويسري بعد فوزه باستئناف تقدم به ضد عقوبة إيقاف بحقه.

وتولى غاريكا الذي كان يلقب بـ "النمر" خلال مسيرته كلاعب، مهمة الإشراف على منتخب البيرو في 2015.

ومع أن المنتخب بدأ التصفيات بشكل سيء، راهن غاريكا على الدماء الجديدة عبر ضم اللاعبين الشباب من الأندية المحلية لإعطاء دفع لتشكيلة المنتخب الذي نال البطاقة الأخيرة إلى مونديال روسيا 2018، بعد تغلبه على نيوزيلندا في ملحق بين خامس ترتيب أميركا الجنوبية وبطل أوقيانيا.

وتوقع لاعب المنتخب البيروفي السابق بيري روخاس في تصريح لفرانس برس ان يكون الفريق قادرا على تحقيق المفاجأة في المونديال.

وأوضح "منح غاريكا المنتخب الاستقرار والاداء السهل. ولاعبو البيرو يؤمنون الآن بفرصتهم على ارض الملعب".

واذا كان غاريكا قد بدأ مسيرته عام 1978 مع بوكا جونيورز وتنقل في أكثر من مركز على أرض الملعب، إلا أنه كمدرب يركز على الهجوم ويصر على الأداء الجماعي.

ويأمل غاريكا في محو آثار الخيبة الكبرى في مسيرته عندما استبعد من تشكيلة الأرجنتين في مونديال 1986 على رغم أدائه الحاسم في التصفيات، ليغيب بذلك عن التشكيلة التي أحرزت اللقب بقيادة دييغو مارادونا.

ويقول غاريكا عن تلك المرحلة "بكيت كما لو أنني مجرم مدان".


إيقاف لاعب تنس أوكراني مدى الحياة بسبب التلاعب في النتائج

لندن/وكالات:

أعلنت وحدة نزاهة التنس إيقاف اللاعب الأوكراني دميترو بادانوف مدى الحياة وتغريمه 100 ألف دولار بعد ثبوت ارتكابه مخالفة التلاعب في نتائج بعض المباريات.

وثبت تلاعب بادانوف (30 عاماً)، المصنف 463 عالمياً، بنتائج بطولات تنس المستقبل في تونس والتي أقيمت في شهر أيلول/سبتمبر 2015 والقاهرة في نفس الشهر من العام .2016

واعتبر اللاعب الأوكراني ضالعاً في تسهيل عمليات المراهنات وذلك من خلال المباريات التي شارك فيها.

وتضاف عقوبة بادانوف إلى العقوبات التي فرضت الأسبوع الماضي على كل من الأرجنتينيين نيكولاس كيكر وفيديريكو كوريا بداعي ضلوعهم في عمليات تلاعب بنتائج المباريات أيضا.


أبو حصيرة على بعد خطوة من الشاطئ

بات اللاعب فادي أبو حصيرة على بعد خطوة واحدة من الانضمام لفريق خدمات الشاطئ واللعب معه الموسم القادم.

ووصلت المفاوضات بين أبو حصيرة والشاطئ لمراحل متقدمة بعدما أبدى "البحرية" رغبة في ضمه استعداداً لترتيب صفوفه في الموسم الجديد.

ومن المتوقع أن يُعلن الشاطئ ضم أبو حصيرة رسمياً بعد عدة جلسات جمعته مع مدرب الفريق الجديد الكابتن أشرف الخالدي.

وكان أبو حصيرة لعب الموسم الماضي مع الهلال بعدما عاد له من التفاح عقب تجربة في دوري المحترفين بالضفة الغربية.

يشار إلى أن الشاطئ يفاوض عدداً من اللاعبين للانضمام له في الموسم الجديد لكنه لم يعلن عن توصله لاتفاق نهائي مع أي لاعب حتى اللحظة.

صلاح ضمن التشكيلة المثالية لأبطال أوروبا .. ومرشح لـ"أفضل هدف" فيها

كشف الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، الأحد، عن التشكيلة المثالية لموسم 2017-2018 لبطولة دوري أبطال أوروبا.

وشهدت التشكيلة تواجد المصري محمد صلاح المحترف في ليفربول الإنجليزي بجانب الثنائي الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب برشلونة الإسباني، والبرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد.

وضمت القائمة في الهجوم: محمد صلاح، وكريستيانو رونالدو، وليونيل ميسي، والبرازيلي روبرتو فيرمينو (ليفربول) والبوسني إدين دجيكو (روما).

بدوره،كشف الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، الأحد، النقاب عن 12 هدفًا مرشحين للفوز بجائزة أفضل هدف في بطولة دوري أبطال أوروبا لموسم 2017-2018 بناء على تصويت الجماهير.

وضمت القائمة هدفان للمصري محمد صلاح المحترف في ليفربول الإنجليزي، بواقع هدفه في شباك مانشستر سيتي الإنجليزي، بإياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، وهدفه الأول في شباك روما بذهاب دور نصف النهائي.

ووفقًا لموقع الاتحاد القاري للعبة على شبكة الإنترنت، ضمت القائمة الهدف الثاني للويلزي غاريث بيل لاعب ريال مدريد، في شباك ليفربول الإنجليزي بنهائي أبطال أوروبا .

وكذلك هدف لزميله البرتغالي كريستيانو رونالدو، بالإضافة إلى هدف للفرنسي أنطوان غريزمان، وهدف للسنغالي ساديو ماني لاعب ليفربول، وشهدت القائمة وجود هدف لغاريث بيل ، بالإضافة إلى هدف لساديو ماني ، وكذلك هدف للإيطالي ستيفان شعراوي.

وكذلك الهدف الأول للبوسني إيدين دجيكو، مهاجم روما، في شباك تشيلسي، بالجولة الثالثة من الدور نفسه.

بالإضافة إلى الهدف الثاني للأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة في شباك تشيلسي الإنجليزي، بإياب الدور ثمن النهائي، وكذلك هدف التركي جينك طوسون، مهاجم بشيكطاش التركي، في شباك بورتو البرتغالي، في الجولة الأولى من دوري المجموعات.