رياضة

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٠‏/١٠‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


"رونالدو" يسجل في 113 فريقا أوروبيا

أثبت الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم نادي ريال مدريد الإسباني، أنه رقم صعب بين أقرانه المهاجمين في عالم الساحرة المستديرة خلال الوقت الجاري، بعدما أصبح يتفوق بمفرده من حيث تسجيل الأهداف على 113 فريقا أوروبيا من أصل 135 شاركت بدوري الأبطال, منذ انطلاق نسخته الجديدة عام 1993.

وكان رونالدو قد أحرز "هاتريك" أمام أتلتيكو مدريد, في ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال, ليرفع رصيده إلى 103 أهداف في تاريخ مشاركاته بالمسابقة الأهم على مستوى الأندية في العالم.

وبرهن "صاروخ ماديرا", الذي أضحى أول لاعب في تاريخ دوري الأبطال يسجل "هاتريك" في مباراتين إقصائيتين متتاليتين، للجميع أنه لم يعد ينافس ليونيل ميسي نجم برشلونة وغيره من اللاعبين المميزين فحسب، بل بات يتحدى بأهدافه أندية بأكملها، وهو ما ظهر جليا في الإحصائية التي كشفت عنها شركة "أوبتا" العالمية المتخصصة في تحليل البيانات الرياضية.

وبحسب إحصائية "أوبتا"، فإن رونالدو يتفوق تهديفيا على 113 من أصل 135 فريقا شاركت في دوري الأبطال منذ 1993، إذ ترك خلفه أندية عريقة على غرار بنفيكا البرتغالي، ومارسيليا الفرنسي، وأيندهوفن الهولندي، وروما الإيطالي، ومانشستر سيتي الإنجليزي، وأتلتيكو مدريد الإسباني، وسيلتيك الاسكتلندي.


ريال مدريد يواصل مطاردة برشلونة على قمة "الليغا"

واصل فريق ريال مدريد، مساء الأربعاء 26-4-2017، مطاردته لبرشلونة على قمة الدوري الإسباني لكرة القدم (الليغا).

وتغلب ريال مدريد على مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا بستة أهداف لهدفين في الجولة 34 للمسابقة.

وسجل أهداف الريال، ألفارو موراتا في الدقيقة الأولى، والكولومبي جيمس رودريغيز (هدفين) في الدقيقتين 14 و66، ولوكاس فاسكيز في الدقيقة 44، وايسكو وكاسيميرو في الدقيقتين 77 و87.

فيما جاءت ثنائية لاكورونيا عن طريق فلوران أندوني وخوسي لويس في الدقيقتين 35 و84.

وبذلك، ارتفع رصيد الريال إلى 78 نقطة في المركز الثاني بفارق الأهداف عن برشلونة وله مباراة مؤجلة، بينما تجمد رصيد ديبورتيفو لاكورونيا عند 31 نقطة في المركز السادس عشر.

وأسفرت بقية مباريات اليوم عن فوز ريال سوسيداد على فالنسيا بثلاثة أهداف لهدفين، وليجانيس على لاس بالماس بثلاثية نظيفة.


برشلونة بدون نيمار في الكلاسيكو اليوم

حسم نادي برشلونة الأسباني الجدل الذي رافق تقدمه بمراجعة إلى المحكمة الإدارية الرياضية في محاولة منه للسماح لنجمه البرازيلي الموقوف نيمار المشاركة في مباراة "الكلاسيكو" مع المتصدر ريال مدريد الأحد 23-4-2017، بإعلانه عدم إدراجه في التشكيلة.

وكان نيمار أوقف ثلاثة مباريات بعد طرده أمام ملقة في 8 نيسان/أبريل (خسر برشلونة صفر-2)، وفرضت عليه عقوبة الإيقاف المشددة بسبب سخريته من الحكم الرابع أثناء خروجه من الملعب.

وغاب نيمار عن المباراة الأولى بعد توقيفه، وذلك أمام ريال سوسيداد الأسبوع الماضي، والتي فاز فيها ناديه الكاتالوني 3-2. إلا أن برشلونة تقدم بطلب أمام المحكمة الجمعة سعياً لرفع الإيقاف الباقي.

وفي ظل عدم اتخاذ المحكمة قرارها حتى الآن "قبل أقل من 12 ساعة على موعد المباراة (التي تقام مساء اليوم)، ومن أجل تركيز كامل الاهتمام على الجانب الرياضي، قرر النادي عدم ضم نيمار" إلى قائمة اللاعبين في مباراة اليوم، بحسب ما أعلن برشلونة في بيان.

وانتقد النادي عدم نظر المحكمة في طلب استئنافه الذي تقدم به في وقت متأخر الجمعة، ما سيحرمه خدمات مهاجمه في المباراة التي قد تؤدي نتيجتها دوراً حاسماً في مصير الدوري هذا الموسم، إذ أن ريال مدريد يتصدر بفارق ثلاثة نقاط عن برشلونة وله مباراة مؤجلة.

وكانت صحيفتا "ماركا" و"اس" المدريديتين تحدثتا أمس ، عن نية برشلونة الإفادة من ثغرات في نظام المحكمة بغية إشراك اللاعب، إلا أنه كان سيواجه في هذه الحالة احتمال التعرض لعقوبة مدرجة في قوانين الاتحاد الأسباني، بتخسير أي فريق صفر-3 في حال إشراكه لاعباً غير مؤهل قانوناً.

وفي ظل غياب نيمار، قد يدفع المدرب لويس انريكه بالبرتغالي اندريه غوميش في الوسط، أو بالناشئ باكو الكاسير إلى جانب الأوروغوياني لويس سواريز والأرجنتيني ليونيل ميسي في الهجوم.


ايسكو ينقذ ريال مدريد أمام خيخون

أنقذ لاعب الوسط الدولي ايسكو تشكيلة احتياطية لريال مدريد المتصدر من فخ التعادل، عندما سجل هدفا قاتلا وقاده الى الفوز على مضيفه المتواضع سبورتينغ خيخون المتواضع 3-2، السبت في المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وبعد تعادله مع جاره أتلتيكو على أرضه 1-1 الأسبوع الماضي، وعدم استغلال برشلونة الوضع بسقوطه لاحقا أمام ملقة الضعيف صفر-2، تخلف ريال مدريد مرتين أمام سبورتينغ خيخون صاحب المركز الثامن عشر والمهدد بالهبوط، قبل أن يسجل هدف الفوز في الدقيقة الاخيرة.

ورفع ريال مدريد رصيده الى 75 نقطة بفارق 6 نقاط عن برشلونة الذي يستقبل ريال سوسييداد السابع في وقت لاحق، علما بانه يملك أيضا مباراة مؤجلة ضد سلتا فيغو. وهذه "البروفة" الأخيرة لريال قبل موقعة الحسم المنتظرة في 23 الحالي مع برشلونة على أرضه.

وكان الفريق الملكي قطع أكثر من نصف الطريق نحو دور الأربعة في دوري أبطال أوروبا، بفوزه الاربعاء خارج قواعده على بايرن ميونيخ الألماني 2-1 بفضل ثنائية للبرتغالي كريستيانو رونالدو.

ونظرا لزحمة المباريات وخوض ريال مباراة الرد أمام بايرن الثلاثاء المقبل، قام المدرب الفرنسي زين الدين زيدان باراحة معظم نجومه، خصوصا رونالدو أفضل لاعب في العالم ولاعبي الوسط الكرواتي لوكا مودريتش والالماني طوني كروس والمهاجم الفرنسي كريم بنزيمة، فيما غاب الجناح الويلزي غاريث بايل لمضاعفات في كاحله جراء إصابة سابقة أبعدته حوالي ثلاثة اشهر عن الملاعب.

وتحدث ظهير ريال البرازيلي مارسيلو عن ارهاق ريال راهنا: "مرة اخرى لم يكن لدينا الوقت للراحة. من شارك اليوم قدم افضل ما لديه. البعض لم يلعب كثيرا هذا الموسم وهذا ما يجعل ريال عظيما. ليس هناك وقت للراحة هذا الشهر لكننا نعمل بصورة جيدة من الناحية البدنية. تراكم المباريات يسبب الارهاق الذهني ايضا".

على ملعب "أل مولينون" وأمام 23 ألف متفرج، بكر المضيف بافتتاح التسجيل عن طريق المهاجم الكرواتي دويي تشوب، اثر تمريرة ساقطة رائعة من ميكل فيسغا في ظهر المدافعين، تابعها طائرة بيسراه من مسافة قريبة الى يمين الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس (14).

رد ريال سريعا عن طريق ايسكو، نجم وسطه في ظل غياب باقي النجوم، اذ تلاعب وراوغ داخل المنطقة قبل ان يسدد بيسراه قوية في المقص الايسر (17).

وعلى غرار الشوط الأول، سجل خيخون هدفا باكرا في الثاني عن طريق فيسغا الذي حول برأسه كرة ساقطة ذكية في الزاوية البعيدة اثر ضربة حرة (50).

لكن ريال عادل أيضا وبسرعة عن طريق مهاجمه ألفارو موراتا برأسية جميلة في الزاوية اليسرى البعيدة اثر عرضية متقنة من البرازيلي دانيلو (59).

وتلاعب ايسكو بالدفاع على طريقة الارجنتيني مارادونا انقذها الدفاع على فم المرمى قبل تسديدة من مارسيلو بجانب القائم الايسر (72).

وبعد ضغط هائل من ريال، جاء الفرج من ايسكو وبتسديدة ارضية من حافة المنطقة في الزاوية اليمنى البعيدة (90).