رياضة


القياصرة يغتالون أحلام الفراعنة

فاز منتخب روسيا على نظيره المصري بثلاثة أهداف لهدف في المباراة التي أقيمت بينهما مساء الثلاثاء، في افتتاح الجولة الثانية من المجموعة الأولى لكأس العالم.

وجاءت الأهداف الأربعة في الشوط الثاني، حيث تقدم المنتخب الروسي بثلاثية عبر أحمد فتحي "بالخطأ في مرماه"، ودينيس تشيرشيف، وأرتيم دزيوبا بالدقائق 47، و59، و62 على التوالي، وضيق محمد صلاح الفارق من ركلة جزاء في الدقيقة 73.

ورفع المنتخب الروسي رصيده إلى 6 نقاط في صدارة المجموعة الأولى، ليصبح أول المتأهلين لدور الـ 16، بينما بقي المصريون بلا رصيد بعد الخسارة الثانية على التوالي، ليودع كأس العالم "إكلينيكياً"، في انتظار تعثر أوروجواي بخسارتين أمام السعودية، وروسيا، وتحقيق فوز على "الأخضر" في الجولة الثالثة، ثم اللجوء لفارق الأهداف.

وأجرى هيكتور كوبر المدير الفني لمنتخب مصر تعديلاً وحيداً على التشكيلة الأساسية بوجود محمد صلاح العائد من الإصابة، بجوار مروان محسن، ومحمود حسن "تريزيجيه"، وخلفهم عبد الله السعيد، بينما بقي محمد النني، وطارق حامد في الارتكاز بالوسط، وخلفهما رباعي الدفاع علي جبر، وأحمد حجازي، وأحمد فتحي، ومحمد عبد الشافي، إضافة إلى حارس المرمى محمد الشناوي.


بداية متعثرة للنجوم.. باستثناء رونالدو

خيب معظم نجوم مونديال روسيا 2018 الآمال في مبارياتهم الأولى، لاسيما الأرجنتيني ليونيل ميسي، الفرنسي انطوان غريزمان، البرازيلي نيمار والألماني مانويل نوير، بينما كان الاستثناء الوحيد البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي ضرب بقوة في مستهل مشوار منتخب بلاده في البطولة العالمية.

يصعب تحقيق بداية أجمل لأفضل لاعب في العالم خمس مرات: "هاتريك" في مرمى اسبانيا وحارسها دافيد دي خيا ليس أمراً في متناول الجميع. أنقذ البرتغالي نجم ريال مدريد الإسباني، منتخب بلاده بطل أوروبا 2016، من خسارة "القمة الايبيرية" ضد إسبانيا، مانحاً إياه التعادل من ركلة حرة مباشرة في أواخر المباراة (3-3) التي أقيمت الجمعة.

انفرد رونالدو بصدارة ترتيب الهدافين من الجولة الاولى، والتاريخ يؤكد بأنه عندما يتقدم من الصعب اللحاق به لا سيما بأن عداد معظم النجوم الآخرين لا يزال صفراً. المفارقة انه حقق ذلك في المباراة "الأصعب" في المجموعة الثانية التي تضم أيضاً المغرب وايران.

معاناة ميسي ونيمار وغريزمان

في اليوم التالي، كان موعد ميسي مع الخيبة. الغريم الدائم لرونالدو على جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم (نالها خمس مرات أيضاً)، لم يعرف طريقه الى النجاح في مباراة الأرجنتين ضد أيسلندا (1-1) التي تشارك للمرة الأولى في المونديال.

الأسوأ من التعادل في المباراة الأولى للمنتخب الباحث عن ثالث ألقابه في كأس العالم (بعد 1978 و1986)، كان إهدار ميسي نفسه ركلة جزاء في الشوط الثاني تصدى لها الحارس هانيس هالدورسون. مونديال ميسي الذي قد يكون الأخير له، بدأ بعثرة كبيرة الأكيد انها لن تجعل من بحثه عن لقبه الأول مع المنتخب، مهمة سهلة.

كانت الأمور أفضل بعض الشيء على صعيد الأداء لثنائي خط هجوم الأوروغواي لويس سواريز وإدينسون كافاني، الا أن الاثنين - وهما من أخطر المهاجمين في العالم - لم يتمكنا من التسجيل في المباراة الأولى ضد مصر في المجموعة الأولى.

واجهت الأوروغواي صلابة دفاعية مصرية في مباراة غاب عنها نجم الفراعنة الأبرز محمد صلاح الذي لا يزال يتعافى من إصابة في الكتف الأيسر. حسم المباراة هدف رأسي في الدقيقة 89 لمدافع أتلتيكو مدريد خوسيه ماريا خيمينز.

أتيحت لكافاني فرص عدة بين الخشبات الثلاث (إحداها في القائم)، الا أن الحارس المصري محمد الشناوي كان بالمرصاد. سواريز في المقابل أهدر فرصا عدة. قد تكون المباراة ضد السعودية الاربعاء فرصة للثنائي لتلميع صورتهما لا سيما بعدما تلقى مرمى منتخب المملكة خماسية نظيفة في مباراته الأولى أمام روسيا المضيفة.

الأكيد أن اللاعبين يسعيان لتكرار ما حققه مواطنهما دييغو فورلان في مونديال جنوب افريقيا 2010، عندما كان أحد أربعة لاعبين تصدروا ترتيب الهدافين مع خمسة أهداف.

الفرنسي انطوان غريزمان نجح في ترجمة ركلة الجزاء لفريقه وهي الاولى التي تمنح في نهائيات كأس العالم بعد اللجوء الى تقنية المساعدة بالفيديو في التحكيم، وذلك في المباراة ضد استراليا السبت في المجموعة الثالثة.

إلا أن مهاجم أتلتيكو مدريد لم يقدم الأداء المطلوب منه، ولم يتردد مدربه ديدييه ديشان في إخراجه في الشوط الثاني والدفع بأوليفييه جيرو بدلا منه. على رغم ذلك، اختير أفضل لاعب في المباراة، وهي جائزة أقر غريزمان بأن آخرين في المنتخب كانوا يستحقونها أكثر منه، مثل نغولو كانتي أو لوكاس هرنانديز. جدد ديشان ثقته به، لكنه لفت انتباهه لضرورة تقديم المزيد في المباريات المقبلة.

نيمار، أغلى لاعب في العالم، والعائد حديثا من اصابة بكسر في مشط القدم اليمنى، لم يقدم في المباراة الأولى ضد سويسرا (1-1) ما كانت تأمل به الجماهير البرازيلية، بل كان أقل مستوى من المباراتين التحضيريتين اللتين خاضهما أخيرا ضد النمسا وكرواتيا.

مدربه تيتي اعتبر عشية مباراة سويسرا أن نجم باريس سان جرمان الفرنسي ليس جاهزا بنسبة 100 بالمئة. أضاع العديد من مراوغاته وكان عرضة لتدخلات عنيفة. لم يصوب كثيرا باتجاه حارس مرمى سويسرا يان سومر، لتنتهي المباراة بتعادل هو أقرب الى انتصار للمنتخب الأوروبي.

نوير بلا ذنب

حارس المرمى الألماني مانويل نوير العائد رسميا بين الخشبات الثلاث بعد غياب أشهر بسبب الاصابة، لم يتمكن من إنقاذ أبطال العالم من الهزيمة في المباراة الأولى ضد المكسيك الأحد في المجموعة السادسة.

لا يتحمل نوير بطبيعة الحال مسؤولية الهدف الذي سجله هيرفينغ لوسانو في الدقيقة 35. حاول حارس بايرن ميونيخ حتى أن "يهاجم"، وتقدم الى منطقة الجزاء المكسيكية في الوقت بدل الضائع لملاقاة ركلة ركنية للمانشافت، دون جدوى.

حسرة صلاح

بحسرة، تابع أفضل لاعب في الدوري الانجليزي خسارة المنتخب المصري أمام الأوروغواي. بدت نظراته تلاحق الكرة على أرض الملعب، ورغبة المشاركة بادية على محياه. اللاعب الذي أتم في يوم المباراة عامه السادس والعشرين، أصيب في نهائي دوري أبطال أوروبا بين ناديه ليفربول وريال مدريد في 26 مايو الماضي، وينتظر العودة الى المستطيل الأخضر.

يؤكد مسؤولو المنتخب ان صلاح بات جاهزا للعودة، والسؤال الذي ينتظر إجابة هو معرفة ما إذا كان سيشارك في المباراة ضد روسيا اليوم.


سقوط مؤلم "للأخضر" السعودي أمام روسيا بافتتاح المونديال

سقط المنتخب السعودي في الاختبار الافتتاحي أمام مضيفه الروسي، بخسارته أمامه بخماسية نظيفة مساء الخميس، على ملعب "لوجنيكي" في المباراة الافتتاحية لنهائيات كأس العالم 2018 لكرة القدم.

وأحرز أهداف روسيا كل من يوري جازينسكي في الدقيقة 12، ودينيس تشيرشيف "هدفان" بالدقيقتين 43، و91، وأرتيم دزيوبا في الدقيقة 73، وألكسندر جولوفين بالدقيقة 94.

وبهذه النتيجة، تتصدّر روسيا المجموعة الأولى "مؤقتاً" برصيد 3 نقاط، بانتظار المباراة الثانية في الجولة الأولى من المجموعة، والتي تجمع مصر وأوروجواي غداً الجمعة.

مباريات الجمعة

وعدا عن مباراة مصر وأوروجواي، تلعب الجمعة المغرب مع إيران، والبرتغال مع إسبانيا.


قائمة الممنوعات خلال مونديال روسيا وإجراءاتها الخاصة

موسكو/ (أ ف ب):

من أجل ضمان أمن مونديال 2018 في كرة القدم على اراضيها، لم تبخل السلطات الروسية في اتخاذ إجراء صارمة ووضع قائمة ممنوعات خلال البطولة.

انتقالات تحت المراقبة

يتعين على الروس كما الأجانب ان يسجلوا انفسهم لدى الشرطة خلال ثلاثة ايام من وصولهم الى المدن التي ستقام فيها المباريات، وتقديم اثباتات شخصية وسكن تحت طائلة الغرامة المالية.

وحتى الان، لم يكن يتعين التسجيل بالنسبة الى الروس الا لإقامات طويلة تتعدى 90 يوما، والمراقبة تبقى استثنائية.

اما بالنسبة الى الاجانب الذي يريدون الانتقال بين المدن الـ 11 المضيفة، سيصطدمون بالبيروقراطية الروسية والحاجة الى فهم القوانين. واذا كانت الفنادق تتولى هذا الاجراء، الا ان الأمر يبقى اكثر تعقيدا بالنسبة الى اولئك الذين يستأجرون شققا او يقيمون في موسكو، أو حتى للصحافيين الذين سيقومون بتغطية المونديال.

في موسكو المعروفة بكثرة الازدحام، وفي مدن أخرى كبيرة، ستغلق بعض الشوارع لاسيما في محيط الملاعب امام حركة السير، ما يهدد بزيادة الاختناقات المرورية. وذهب مسؤول في بلدية كالينينغراد، احدى المدن المضيفة للمباريات، الى حد الطلب من السكان ان يتركوا المدينة وان "يذهبوا في راحة الى الجبل" خلال المونديال.

التظاهرات

أصدر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مرسوما يقيد بشكل جذري حق الروس في التظاهر خلال مونديال 2018. ولن يسمح للاحداث العامة غير الرياضية بأن تقام في المناطق التابعة للمدن المضيفة الا في اماكن واوقات توافق عليها السلطات.

في ايكاترينبورغ على سبيل المثال، لن تكون التظاهرات مسموحة الا اذا قل عدد المجتمعين عن 100 شخص وبين الساعة 14,00 و16,00 بالتوقيت المحلي.

وتم ايضا تأجيل المهرجانات الموسيقية هذا الصيف الى ما بعد المونديال.

السياحة

مع التزايد الكبير في إيجارات الفنادق والشقق، قررت السلطات تقليص الرحلات السياحية التي يعتبر الروس بشكل خاص مولعين بها. وستمنع قوافل السياح من دخول تجمعات المدن المضيفة، فيما منعت زوارق السياحة من الابحار.

وحددت السلطات الروسية 41 مكانا يمنع حولها القيام بأي نوع من الرحلات الجوية خلال المونديال، واستخدام الطائرات المسيرة آليا ممنوع في منطقة بمساحة 100 كلم مربع حول المدن الـ 11. وسيتم نشر فرقة خاصة من الجيش لوضع نظام تشويش الكتروني حول الملاعب.

المشاوي

سيجد بعض الروس المحرومين اصلا منذ عام 2014 من بعض المنتجات الغذائية الاوروبية نتيجة الحصار والعقوبات المفروضة على موسكو، انفسهم امام امكانيات محدودة لتنفيذ نشاطهم الصيفي المفضل: شواء اللحم.

وبسبب النيران التي تلتهم صيف كل عام مساحات واسعة من الغابات الكثيفة خاصة في سيبيريا، أمرت الحكومة الروسية بتشديد قوانين مكافحة الحرائق خلال اقامة كأس العالم.

واذا كان تطبيق هذه الاجراءات يتعلق بالمجتمعات المحلية في المدن الـ 11 المضيفة، فهي تنص أيضا وتحت طائلة الغرامة على منع اشعال النار في الحقول، حرق الاعشاب وشواء اللحم في الهواء الطلق في أماكن غير مجهزة خصيصا لذلك.