سياسي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ١٤‏/١٢‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


غارات جوية للاحتلال على قطاع غزة فجرا

شنّت طائرات الاحتلال الإسرائيلية في ساعة مبكرة من فجر اليوم السبت، سلسلة غارات جوية على قطاع غزة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وقال راصد ميداني لـوكالة أنباء "قدس برس" إن الطائرات الحربية الإسرائيلية وطائرات الاستطلاع "بدون طيار" استهدفت 3 مواقع تابعة لـ "كتائب القسام" الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" تقع في مناطق متفرقة من القطاع.

وأكد بيان لجيش الاحتلال الإسرائيلي، أن طائراته استهدفت أربعة مواقع لحركة حماس رداً على إطلاق صاروخ تجاه مستوطنة "سديروت" المحاذية للقطاع.

وأصيب في ساعة متأخرة من مساء الجمعة أمس 10 فلسطينيين بجراح اثر قصف مماثل لثلاث مواقع أخرى لـ "كتائب القسام" شمال قطاع غزة اثنين منهم في حالة الخطر الشديد.


شيخ الأزهر رافضًا لقاء نائب ترامب: لن أجلس مع من يزيفون التاريخ

أعلن شيخ الأزهر، أحمد الطيب، اليوم الجمعة، رفضه لقاء نائب الرئيس الأمريكي، مايك بينس، وقال إنه "لن يجلس مع من يزيّفون التاريخ، ويسلبون حقوق الشعوب، ويعتدون على مقدساتهم".

جاء ذلك في بيان للأزهر بشأن لقاء مقرر بين "الطيب" و"بينس"، يوم 20 ديسمبر/كانون أول الجاري، في إطار زيارة يجريها الأخير لمصر، ضمن جولة إقليمية.

وأضاف البيان أن السفارة الأمريكية لدى القاهرة، تقدمت بطلب رسمي، قبل أسبوع، لترتيب اللقاء، ووافق في حينها الطيب، لكنه أعلن رفضه احتجاجًا على اعتراف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أمس الأول الأربعاء، بالقدس عاصمة (لإسرائيل).

ونقل الأزهر عن الطيب قوله، متسائلًا "كيف لي أن أجلس مع من منحوا ما لا يملكون لمن لا يستحقون؟"، مطالبًا ترامب بـ"التراجع فورًا عن هذا القرار الباطل شرعًا وقانونًا".

وحمّل البيان الرئيس الأمريكي وإدارته "المسؤولية الكاملة عن إشعال الكراهية في قلوب المسلمين، وكل محبي السلام في العالم، وإهدار كل قيم الديمقراطية والعدل والسلام".



مظاهرات في الجزائر رفضا للقرار الأمريكي بشأن القدس

عرفت العديد من المحافظات الجزائرية اليوم الجمعة، بما في ذلك العاصمة الجزائر، مظاهرات سلمية تندد بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.


وقد شهدت محافظات الجزائر، والمدية، وقسنطينة، وسيدي بلعباس، والبيض، مظاهرات واحتجاجات عارمة تندّد باعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي وكذا نقل سفارة بلاده إلى القدس.

ورفع المتظاهرين العلمين الفلسطيني والجزائري ولافتات كتب عليها "القدس عاصمة فلسطين"، "القدس إسلامية"، ورددوا هتافات "انتقمي يا كتائب القسام" و"القدس في خطر" و"عاشت القدس حرة أبدية".

ونشر الموقع الرسمي لحركة "مجتمع السلم" صورا للمظاهرة الأولى من نوعها التي شهدتها العاصمة الجزائرية لنصرة فلسطين.

ويمنع القانون بالجزائر، المسيرات بالعاصمة، ويسمح بها في باقي المحافظات، طبقا لمرسوم رئاسي أقره الرئيس بوتفليقة في نيسان/ إبريل 2001، بعد ما سمي بـ "أحداث القبائل" التي عرفت مواجهات شديدة بين مواطني منطقة "القبائل وهم الأمازيغ، وبين عناصر الشرطة، فخلفت الصدامات أكثر من 60 قتيلا".

وكانت الخارجية الجزائرية قد أصدرت أمس الخميس بيانا، نددت فيه بشدة بقرار الادارة الامريكية المتضمن الاعتراف بالقدس الشريف عاصمة لإسرائيل، ووصفته بأنه "قرار خطير"، و"انتهاك صارخ" للوائح مجلس الامن الدولي ذات الصلة والشرعية الدولية.

وجددت الجزائر في ذات البيان دعمها الكامل لحقوق الشعب الفلسطيني الشقيق الثابتة، ودعت الأمة العربية والأمة الإسلامية والمجتمع الدولي إلى التجند من أجل احترام الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني والوضع الدولي للمدينة المقدسة"، وفق البيان.

كما استنكر البرلمان الجزائري بغرفتيه أمس الخميس بشدة قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، وحذّر من تداعياته الخطيرة على مسار التسوية السلمية للنزاع في إطار الشرعية الدولية.

يذكر أن الرجل الثاني في "الجبهة الإسلامية للإنقاذ" الشيخ علي بلحاج، كان قد اشتكى في تصريحات له أمس الخميس لـ "قدس برس" من أن السلطات الجزائرية منعته من التوجه للسفارة الأمريكية لتسليمها رسالة احتجاج على قرار ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

ودعا بلحاج الشعب الجزائري إلى التظاهر نصرة لفلسطين، في العاصمة وباقي المحافظات، وأكد أن الأمر جلل ولا يحتاج إلى انتظار الترخيص القانوني.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن أول أمس الاربعاء في كلمة له من البيت الأبيض رسميا أن القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل وأمر وزارة الخارجية بالبدء في اجراءات نقل السفارة الأمريكية إلى المدينة وذك رغم كل التحذيرات التي أصدرها الفلسطينيون والمجتمع الدولي من خطورة هذ الخطوة.


مسيرة للأزهر تندد بقرار ترامب وتدعو لمقاطعة واشنطن

خرج المئات في ساحة الجامع الأزهر وسط العاصمة المصرية القاهرة، الجمعة، رفضا لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأميركية لها.


وردد المتظاهرون هتافات مناهضة لقرار ترامب، ومن بينها "بالدم بالروح الأرض مش هتروح" و"بالروح بالدم نفديك يا أقصى" و"لبيك يا أقصى" و"القدس عربية مش عاصمة "إسرائيلية".


ودعوا إلى مقاطعة الولايات المتحدة والمنتجات الأميركية وإلغاء معاهدة السلام مع "إسرائيل"، وإلغاء كافة الاتفاقيات التجارية والزراعية وغيرها من الاتفاقيات مع بـ "الكيان الصهيوني".


وأكدوا ضرورة تكاتف الدول العربية والإسلامية ضد العدوان "الإسرائيلي" والقرار الأميركي، والبدء في مقاطعة تجارية واقتصادية للولايات المتحدة.


وشدد المتظاهرون على دعمهم لكفاح الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال "الإسرائيلي" والقرار الأميركي ومحاولات تهويد القدس.


وكانت مشيخة الأزهر أصدرت بيانا في وقت سابق حذرت فيه من خطورة اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل، مؤكدة أن من شأنها أن "تهدد السلام العالمي".