إسرائيليات


مبعوث ترمب يلتقي عائلات أسرى الاحتلال لدى القسام

التقى مبعوث الرئيس الأمريكي دونالد ترمب للسلام في الشرق الأوسط جيسون غرينبلات اليوم الخميس بعائلات الضباط والجنود الإسرائيليين الأسرى لدى كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس، حيث لم يصف الضابط غولدن والجندي شاؤول ب"أموات"، وإنما قال "الأعزاء".

والتقى غرينبلات بعائلات الضابط هدار غولدن، والجنود أرون شاؤول، وابراهام منغستو، وهشام السيد الذين أسرتهم كتائب القسام قبل ما يزيد عن 3 أعوام.

وقال غرينبلات على حسابه على "تويتر" عقب اللقاءات التي عقدها: "التقيت اليوم مرة أخرى بعائلات غولدن وشاؤول الذين احتجزت حماس أبناءهم الأعزاء في حرب غزة".

وأَضاف "تعاني هذه العائلات ألمًا لا يحتمل نتيجة تصرفات حماس المخزية والخسيسة، فيجب أن يعود جميع الإسرائيليين، وأصلي من أجل عائلاتهم"، على حد قوله.

وتابع غرينبلات (يهودي الديانة) إنني "التقيت اليوم مرة أخرى بأعضاء عائلتي منغستو وهشام السيد، فقد اعتقلت حماس منغستو منذ اختفائه في سبتمبر 2014، واعتقلت هشام منذ اختفائه في أبريل 2015، كم تستحق حماس من اللوم على تسببها في هذه المعاناة الرهيبة".

وقبل نحو أسبوعين، قال وزير الجيش الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان إنه لا يعرف إذا كان الإسرائيليون المحتجزون في قطاع غزة أحياء أم أموات.

وأضاف ليبرمان في معرض رده على سؤال بشأن ربط رفع الحصار عن غزة باستعادة "جثث" الإسرائيليين المحتجزين في غزة أنه "لا يعرف إذا ما كانوا جثثًا أم أحياء، ولن يُحسّن من ظروف معيشة سكان غزة قبل نزع السلاح وتسليم الإسرائيليين".

وهذه هي المرة الأولى التي يعترف فيه مسؤول إسرائيلي رفيع بإمكانية وجود أسرى على قيد الحياة لدى المقاومة في غزة، بعد إصرار لسنوات على أنهم "جثث".


ليبرمان يمنع بث أغاني شاعر إسرائيلي بسبب عهد التميمي

أمر وزير جيش الاحتلال الاسرائيلي افيغدور ليبرمان اليوم الثلاثاء إذاعة الجيش الإسرائيلي بمنع بث اغاني شاعر اسرائيلي معروف بعد ان كتب قصيدة قارن فيها الفتاة عهد التميمي (16 عاما) والتي تحاكم حاليا في محكمة عسكرية بكل من جان دارك وآن فرانك.

وتخضع التميمي حاليا لمحاكمة عسكرية بعد أن ظهرت في شريط فيديو انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي وهي تضرب جنديين إسرائيليين قرب بيتها في الضفة الغربية.

وتحولت عهد التميمي إلى ايقونة لدى الفلسطينيين لمشاركتها منذ كانت طفلة في المواجهات ضد القوات الاسرائيلية.

وفي حال ادانتها يمكن أن يحكم عليها بالسجن سنوات عدة، ووجهت النيابة العسكرية الإسرائيلية 12 تهمة للتميمي أوائل الشهر الجاري.

وأهدى الشاعر والكاتب الإسرائيلي اليساري المعروف يوناتان جيفين، قصيدة على صفحته على موقع انستغرام إلى التميمي.

وكتب جيفين الاثنين "ارتكبت فتاة جميلة تبلغ من العمر 17 عاما امرا فظيعا، وعندما داهم جندي إسرائيلي فخور منزلها مرة أخرى، قامت بصفعه".

وتابع "وفي تلك الصفعة، كان هناك 50 عاما من الاحتلال والاذلال".

وأكد جيفين "في اليوم الذي سيتم فيه رواية قصة هذا الصراع، ستكونين أنت عهد التميمي، حمراء الشعر مثل داوود الذي صفع جالوت، على نفس الصفحة مع جان دارك وهانا سينش وآن فرانك".

وهانا سينش كانت فتاة يهودية وأصبحت رمزا في قتال النازيين ابان الحرب العالمية الثانية، وآن فرانك فتاة يهودية قتلت خلال المحرقة.

ورد ليبرمان عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهاجم جيفين وهو من أبرز كتاب الأغاني - للأطفال والكبار- في اسرائيل.

وقال "أصدرت تعليمات إلى قائد اذاعة الجيش لوقف بث (اغنيات) أو إجراء مقابلات مع يوناتان جيفين في كل البث، وادعو وسائل الإعلام في إسرائيل بالقيام بذات الشيء".

وأضاف "دولة إسرائيل لن تمنح منبرا لسكير يقوم بمقارنة طفلة (فرانك) قتلت وقت المحرقة او محاربة بطلة (سينش) قاتلت النظام النازي مع عهد التميمي الشقية هاجمت جنديا".

ورأى ليبرمان أن "سعي جيفين لاحتلال العناوين أمر مقزز ومثير للغضب" مدعيا إلى أن قناة المنار التلفزيونية التابعة لحزب الله اللبناني قد تكون موقعا كثر ملائمة "للهراء" الذي ينتجه.

وتخضع إذاعة الجيش لقيادة رئيس أركان الجيش وبالتالي وزير الجيش- لكن ليس في ما يتعلق بالمواد التي يتم بثها.

وأصدرت وزارة العدل الإسرائيلية بيانا أكدت فيه أن ليبرمان "لا يملك سلطة قانونية للتدخل في محتويات بث الإذاعة".


نتنياهو وأردان يهاجمان قرار نواب "الكنيست" العرب مقاطعة خطاب بينس

هاجم رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزير أمن الاحتلال الداخلي في حكومته جلعاد أردان، الأحد، القائمة العربية المشتركة في برلمان الاحتلال "الكنيست"، بسبب قرارها أمس، بمقاطعة خطاب نائب الرئيس الأميركي، مايك بينس أمام الكنيست غداً.

ويصل بينس مدينة "تل أبيب"، مساء اليوم في إطار جولة شرق أوسطية، شملت الأردن ومصر.

وأمس، أعلنت القائمة العربية المشتركة في "الكنيست"، التي تضم 13 نائباً من أصل 120، أن نوابها سيقاطعون الخطاب الذي سيلقيه بينس، غدًا .

وقال نتنياهو في تصريحات صحفية أدلى بها في مستهل جلسة الحكومة الأسبوعية، حسبما ذكر الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرنوت":" أنه من العار أن يقاطع أعضاء "كنيست" خطاب نائب الرئيس الأميركي ".

واتهم نتنياهو، الأعضاء العرب في "الكنيست" بمحاولة عرقلة زيارة بينس إلى دولة الاحتلال.

بدوره، زعم وزير أمن الاحتلال الداخلي جلعاد إن "العرب في (إسرائيل) يستحقون قيادة أفضل من أيمن عودة (رئيس القائمة المشتركة) وشركائه المتطرفين".

وأدان أردان القرار، ووصفه بـ "الصادم والفظيع".

كما هاجم عدد من الوزراء في حكومة نتنياهو القائمة العربية المشتركة ووصفوا أعضاءها بـ "المتطرفين" عقب قرارهم بمقاطعة الزيارة.



رئيس الاحتلال يتوعد منفذي عملية نابلس

توعد رئيس الكيان الإسرائيلي رؤوفين ريفلين بأن "إسرائيل" ستطال كل شخص تسول له نفسه المساس بالإسرائيليين، وستقبض عليه أينما وجد وأينما يكون، مشددا على مواصلة ملاحقة جميع منفذي عملية نابلس.

وجاءت أقوال ريفلين في مستشفى رامبام بحيفا، أثناء عيادته الجندي المصاب بجروح خطيرة من الوحدة الخاصة التي اقتحمت جنين الليلة الماضية لإلقاء القبض وملاحقة الخلية الفلسطينية التي قتلت الحاخام رازيئيل شيفاح، قرب نابلس الأسبوع الماضي.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية العامة أن الجندي يخضع حاليا لعملية جراحية في المستشفى وحالته الصحية مستقرة.

ونقلت عن مصادر أمنية أن الشهيد أحمد إسماعيل جرار الذي استشهد في هذه العملية، كان يمد يد العون للخلية المقاومة.

وأشارت إلى أنه تم إطلاق النار عليه بعد أن أصاب أحد أفراد القوة الخاصة.