إسرائيليات

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٥‏/٣‏/٢٠١٧

1555 -تأسيس مدينة بلنسية (فنزويلا) والتي تعرف في الوقت الحاضر فنزويلا.

1968 –إبرام أول عملية تبادل للأسرى بين المقاومة الفلسطينية ممثلة بالجبهة الشعبية لتحرير فلسطين و(إسرائيل).

1975-اغتيال ملك السعودية فيصل بن عبد العزيز آل سعود في مكتبه على يد ابن أخيه الأمير فيصل بن مساعد.

2009 -منظمة هيومان رايتس ووتش تؤكد أن (إسرائيل) استخدمت قذائف الفسفور الأبيض بصورة غير مشروعة في حربها العدوانية على غزة نهاية عام 2008.

2011 -تنصيب البطريرك الماروني المنتخب بشارة بطرس الراعي بطرياركًا على كرسي أنطاكية وسائر المشرق.

2015 -عالما الرياضيَّات جون فوربس ناش الابن ولويس نبيرغ يفوزان بجائزة أبيل مُناصفةً لعملهما على المُعادلات التفاضُليَّة الجُزئيَّة.

2015 –الإفراج عن حبيب العادلي آخر وزير للداخلية في عهد الرئيس المصري المخلوع محمد حسني مبارك من منطقة سجون طرة.

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


​احتياطات النقد الأجنبي الإسرائيلية تتجاوز الـ100 مليار دولار

صعدت احتياطات دولة الاحتلال الإسرائيلي من النقد الأجنبي، في يناير/ كانون ثاني الماضي، لتتجاوز حاجز 100 مليار دولار أمريكي، للمرة الأولى في تاريخ احتياطاتها من العملات الصعبة.

وجاء في تقرير الاحتياطات النقدية لبنك (إسرائيل) (البنك المركزي)، الصادر مساء الأربعاء 8-2-2017، أن احتياطات النقد الأجنبي صعدت 12.3% الشهر الماضي على أساس سنوي، إلى 101.6 مليار دولار، صعوداً من 90.5 مليار دولار.

وعلى أساس شهري، صعدت احتياطات النقد الأجنبي 3.2% ارتفاعاً من 98.45 مليار دولار في ديسمبر/ كانون أول، وهو الرقم الأعلى السابق المسجل في تاريخ البنك.

وبلغت احتياطات دولة الاحتلال الإسرائيلي لدى صندوق النقد الدولي، أو ما تعرف بـ "حقوق السحب الخاصة SDR"، خلال يناير/ كانون ثاني الماضي 1.18 مليار دولار أمريكي.


​رئيس "الموساد" التقى سرًا‎ مسؤولين بإدارة ترامب

التقى رئيس جهاز الإستخبارات والمهام الخاصة الإسرائيلي (الموساد) يوسي كوهين، كبار مستشاري الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، سراً، في واشنطن، قبل أسبوعين، حسب صحيفة إسرائيلية.

وذكرت صحيفة "هآرتس"، اليوم الأحد 5-2-2017، أن القائم بأعمال مستشار الأمن القومي الإسرائيلي يعقوب ناغل، كان بصحبة كوهين، خلال الزيارة، التي جاءت كاستمرارية للتنسيق السياسي بين "تل أبيب" والإدارة الأمريكية الجديدة.

وكشفت الصحيفة أن اللقاء انعقد بعد يومين فقط من تولي ترامب السلطة، وكان الثاني من نوعه؛ حيث عُقد اللقاء الأول مطلع يناير/ كانون الأول الماضي.

والتقى المسؤولان الإسرائيليان مع الجنرال المتقاعد مايكل فيلين، مستشار الأمن القومي الأمريكي الجديد، ومع مسؤولين كبار في طاقم الرئيس (لم تذكر أسماء)، وقد حضر الاجتماعين رون دريمر، سفير إسرائيل في الولايات المتحدة.

وأشارت "هآرتس" إلى أن اللقاءات تناولت بشكل رئيسي "القضية الإيرانية، والأوضاع في سوريا، كما تناولت الملف الإسرائيلي – الفلسطيني".

ونقلت الصحيفة عن مسؤول إسرائيلي كبير، لم تسمه، القول إن المباحثات تناولت أيضاّ "تبادل الآراء والمعلومات في قضايا مختلفة وذلك كجزء من بلورة سياسة الإدارة الأمريكية الجديدة".

وأكد مكتب رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عقد هذه اللقاءات، لكنه رفض الإفصاح عن تفاصيل ما جرى خلالهما، وفق الصحيفة.

ولم تعلن الإدارة الأمريكية حتى اليوم عن عقد تلك اللقاءات.

وأعلن البيت الأبيض الأمريكي، نهاية الشهر الماضي، عن أن لقاء سيعقد بين نتنياهو وترامب في الخامس عشر من فبراير/شباط (الجاري) في البيت الأبيض بواشنطن.

وقال نتنياهو، في تصريح سابق، إنه سوف يطلب من ترامب، خلال اللقاء، "استئناف فرض العقوبات على إيران".


"ا​لكنيست"يؤجل التصويت على "تشريع الاستيطان"

أرجأ برلمان الاحتلال الإسرائيلي "الكنيست"إلى مساء الإثنين المقبل، التصويت على مشروع قانون تشريع البؤر الاستيطانية في الضفة الغربية.

وقال المكتب الإعلامي لـ"الكنيست "، في تصريح صحفي مكتوب، إنه سيتم الثلاثاء 31-1-2017 "فتح باب النقاش حول مشروع القانون في "الكنيست" على أن يستمر حتى صباح الخميس".

وأضاف أنه في يوم الخميس المقبل، سيتاح لحكومة الاحتلال الإسرائيلي الدفاع عن مشروع القانون، كما سيتاح للمعارضة تقديم موقفها من مشروع القانون في خطابين متتالين.

وتابع:" سيبدأ التصويت بالقراءتين الثانية والثالثة، في موعد لا يسبق الساعة العاشرة والنصف من المساء".

ولفت "الكنيست" إلى أن هذه الترتيبات جاءت في "خطوة غير عادية بتفعيل المادة 98 من قانون "الكنيست"".

وقال:" كانت هناك اتصالات ما بين قادة الائتلاف والمعارضة بوساطة رئيس "الكنيست" (يولي ادلشتاين) في محاولة لتفادي تفعيل المادة 98 ".

وأضاف:" خلال النقاشات لفت المستشار القانون لـ"الكنيست" إيال ينون إلى أن المعارضة تطلب عقد 38 يوماً من المداولات حول مشروع القانون، من أجل عرض التحفظات عليه وهو ما اعتبره (ينون) غير منطقي".

وكانت المعارضة الإسرائيلية، بما فيها القائمة العربية المشتركة، قد قدمت اعتراضات شديدة على مشروع القانون الذي من شأنه أن يشرعن عشرات البؤر الاستيطانية وآلاف الوحدات السكنية الاستيطانية المقامة على أراض فلسطينية خاصة في الضفة الغربية.

بدورها، فقد دفعت حكومة الاحتلال الإسرائيلي باتجاه إقرار مشروع القانون.


احتفال "قرا"بتعيينه وزيراً يثير جدلاً بـ(إسرائيل)

أثارت نية السياسي الدرزي، أيوب قرا، ذبح 68 خاروفًا، احتفالاً بتعيينه وزيراً بدون حقيبة في دولة الاحتلال الإسرائيلي ، سخط جمعيات الرفق بالحيوان، وانتقادات داخل طائفته.

وقالت جمعية الرفق بالحيوان الأكبر في دولة الاحتلال الإسرائيلي (غير حكومية) أن "ذبح 68 غنمة للاحتفال هي خطوة مقززة"، معتبرةً أن "قتل الحيوانات (أمر) محزن وليس مفرحاً".

وقال "قرا"، لصحيفة "يديعوت أحرنوت" الإسرائيلية، الخميس 26-1-2017، إنه نوى في البداية ذبح 61 خاروفاً، عدد سنوات عمره، إلا أنه قرر بعدها أن يقوم بـ "لفتة صهيونية" وأن يذبح 68 غنمة (ماعز) عدد سنوات قيام دولة الاحتلال الإسرائيلي (1948م).

ومن المقرر أن تقام الوليمة الضخمة يوم الاثنين المقبل، ويحضرها نحو 700 ضيف، وفق إعلام الاحتلال.

ويقدر متوسط سعر الخاروف في دولة الاحتلال الإسرائيلي بنحو 2500 شيقل (650 دولارًا).

كما لاقت نية الوزير المرتقبة، الاحتفال بذبح 68 خاروفاًَ انتقادات داخل طائفة الدروز في دولة الاحتلال (التي ينتمي إليها قرا).

وفي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بالطائفة، كتب متصحفون مستنكرين، "الوزير قرا يذبح 68 غنمة ولم يستلم حقيبة وزارية، فكم سيذبح لو منحوه حقيبة وزارية؟!".

ورد مقربون من الوزير على الانتقادات، بأن دولة الاحتلال الإسرائيلي "ديمقراطية"، وكل شخص حر في "معتقداته".

وكان قرا، وهو عضو كنيست عن حزب "الليكود" اليميني، يشغل منصب نائب وزير التعاون الإقليمي في حكومة الاحتلال الإسرائيلي، قبل تعيينه وزيراً قبل أسبوع.

وبحسب تقديرات مركز الإحصاء الإسرائيلي، فإن أكثر من 130 ألف درزي يعيشون في دولة الاحتلال الإسرائيلي، يقيم أغلبهم شمالي البلاد، ويخدم قسم كبير منهم في جيش الاحتلال.

ويحمل الدروز جنسية الاحتلال برغم أصولهم العربية، ويسكنون في 18 بلدة وقرية تقع في المنطقة الجبلية الشمالية المحتلة عام 48م، بما في ذلك مرتفعات الجولان السورية المحتلة.

وينقسم الدروز إلى قسمين أحدهما من أصل فلسطيني، وقسم آخر يقطن في الجولان المحتل، من أصل سوري، ضُمَّ لدولة الاحتلال الإسرائيلي بعد احتلال الجولان عام 1967.