دولي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٦‏/٤‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


11 يهوديا في مناصب قيادية بإدارة ترامب

يتبوأ 11 يهودياً مناصب قيادية في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، بحسب تقرير إسرائيلي نُشر اليوم الجمعة 27-1-2017.

وتحت عنوان "تعرف على كبار المسؤولين اليهود في إدارة ترامب"، قدمت صحيفة " الجروزاليم بوست" اليمينية الإسرائيلية تعريفاً بـ"11 شخصية مؤثرة ستعمل إلى جانب ترامب.

ومع ذلك فقد لفتت الصحيفة إلى أن ترامب "فاز بأصوات 24% من الأصوات اليهودية".

والشخصيات اليهودية المؤثرة في إدارة الرئيس الأمريكي بحسب الصحيفة هي:

* جاريد كوشنر، 36 عاماً، وصهر الرئيس الأمريكي ترامب، وسيشغل منصب مستشار كبير له.

وقالت إن كوشنر "لن يحصل على راتب وسيركز على الشرق الأوسط وإسرائيل، والشراكات مع القطاع الخاص والتجارة الحرة ".

وأضافت "تزوج كوشنر من ابنة الرئيس ايفانكا في العام 2009 ولعب دوراً حيوياً في الحملة الانتخابية للرئيس وخاصة في إسرائيل".

* دافيد فريدمان، في نهاية الخمسينات من العمر، يتكلم العبرية، ويملك بيتاً في حي الطالبية بالقدس المحتلة، وهو محام منذ فترة طويلة لترامب.

وقد أعلن الأخير اختيار فريدمان لمنصب سفير الولايات المتحدة في "إسرائيل".

ولفتت "الجروزاليم بوست" إلى أن فريدمان "أعلن دعمه للمستوطنات الإسرائيلية ومولها ، وعبّر عن شكوكه بشأن مستقبل حل الدولتين".

* جيسون غرينبلات، "يهودي متدين درس في مدرسة دينية بالضفة الغربية أواسط الثمانينيات، وقام بواجب الحراسة المسلحة هناك" بحسب الصحيفة.

وسيتولى جرينبلات منصب الممثل الخاص للمفاوضات الدولية مع التركيز على الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي، العلاقات الأمريكية-الكوبية، والإتفاقيات التجارية الأمريكية مع دول العالم.

وقال جرينبلات لإذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي في نوفمبر/تشرين ثان الماضي إن ترامب "لن يفرض أي حلول على إسرائيل " وإنه "لا ينظر إلى المستوطنات اليهودية باعتبارها عقبة في طريق السلام".

* ستيفن منوحين ، 54 عاماً، الذي سيتولى حقيبة المالية في الحكومة الأمريكية.

وذكرت الصحيفة أن صداقة ترامب ومينوحين تعود إلى 15 عاماً، وقبل أن يتولى الشؤون المالية لحملة ترامب عمل مستشارا له.

* ستيفن ميلر ، 31 عاماً ، سيتولى منصب مستشار كبير للسياسات.

وأشارت الصحيفة إلى أن ميلر لعب دورا حيويا في كتابة الخطابات خلال الحملة الانتخابية لترامب وعمل لمدة 7 سنوات كمساعد برلماني.

* كارل ايكان، 80 عاما، رجل أعمال ومستثمر سيتولى منصب مستشار خاص في قضايا الإصلاح التنظيمية.

وقالت الصحيفة إنه "سيقوم بوظيفته كمواطن عادي وليس كموظف حكومي فيدرالي أو موظف حكومي خاص".

ولفتت إلى أنه "من أوائل الداعمين لترشيح ترامب ، ومؤسس شركات ايكان ومقرها نيويورك التي تقوم بأعمال متنوعة (..)، وتولى في السابق مناصب رفيعة في العديد من الشركات الأمريكية الكبرى".

* غاري كوهين ، 56 عاماً، ويرأس المجلس الإقتصادي الوطني في البيت الأبيض.

ولفتت الصحيفة إلى أنه تولى مناصب رفيعة في عدد من الشركات.

* بوريس ايبشتين، في أواسط الثلاثينيات من العمر، يتولى منصب مساعد خاص للرئيس ومدير الإتصالات المساعد للعمليات البديلة.

وقالت الصحيفة إن ايبشتين هو" محامي تمويل واستثمار من نيويورك (..) ودافع عن الشبكات التلفزيونية الكبرى لترامب أكثر من 100 مرة ".

ولفتت إلى أنه انتقل إلى الولايات المتحدة من مسقط رأسه العاصمة الروسية موسكو في العام 1993.

* دافيد شولكين، 57 عاما وطبيب باطني، وزير شؤون المحاربين القدامى إذا ما تم قبوله من قبل الكونغرس.

وكان مساعداً للوزير لشؤون الصحة في وزارة شؤون المحاربين القدامى وشغل مناصب رفيعة في مستشفيات وجامعات وشركات.

* ريد كوديش ، في مطلع الأربعينيات من العمر، ويتولى منصب مساعد الرئيس للمبادرات داخل الحكومات والتكنولوجيا، ومسؤول عن المبادرات التي تتطلب تعاونا متعدد الوكالات مع التركيز على الابتكار التكنولوجي والتحديث.

وقالت الصحيفة" هو شريك في شركة عقارات وترفيه مملوكة لعائلته في ولاية بالتيمور الأمريكية".

* ابراهام بيركوفيتش، 27 عاماً، مساعد خاص للرئيس ترامب ومساعد لجاريد كوشنر.

ووفق " الجروزاليم بوست" فإن بيركوفيتش هو صديق لكوشنر وبعد تخرجه من الجامعة عمل لصالح شركاته، وكتب في صحيفة "نيويورك اوبزرفير" المملوكة له أيضاً..

وتخرج من مدرسة القانون في جامعة هارفرد.


مصرع 6 جنود هنود إثر انهيارات ثلجية في كشمير

أعلن الجيش الهندي، اليوم الخميس 26-1-2017، مصرع 6 جنود، إثر انهيارات ثلجية، ضربت موقعًا عسكريًا ودورية تابعة للجيش، على طول خط المراقبة في إقليم كشمير المتنازع عليه بين الهند وباكستان.

وقال المتحدث باسم الجيش، العقيد راجيش كاليا، في تصريح، اليوم، إنه "تم انتشال ثلاث جثث بعد أن اجتاح انهيار ثلجي، ليلة أمس، ثكنة عسكرية يتمركز فيها 10 جنود، في منطقة "غوريز"، مشيرًا إلى إنقاذ الجنود السبعة الآخرين".

وأضاف المسؤل العسكري أن انهيارا آخر طمر دورية عسكرية في نفس المنطقة، أودى بحياة ثلاثة جنود، فيما تواصل فرق الإنقاذ البحث عن مفقودين".

وأمس الأربعاء، لقي 5 أشخاص مصرعهم، إثر انهيارات ثلجية، في نفس المنطقة.

وتعد حوادث الانزلاقات الأرضية، والانهيارات الثلجية شائعة الحدوث في إقليم كشمير، حيث يلقى عشرات الجنود الهنود والباكستانيين حتفهم سنويًا جراء تلك الحوادث.


ا​لإدعاء يوقف صديقة رئيسة كوريا الجنوبية

نفذ الإدعاء المستقل في العاصمة سيؤول، الأربعاء 25-1-2017، مذكرة التوقيف الصادرة عن المحكمة بحق "تشوي سون سيل" الصديقة المقربة لرئيسة البلاد، بارك غيون هي، على خلفية "فضيحة فساد"، طالتهما مؤخرًا.

وذكرت وكالة "يونهاب" الرسمية، أنه من المتوقع مثول "تشوي"، التي لم تلبِ استدعاءات فريق المدعي المستقل بارك يونغ سو، لحضور التحقيق 6 مرات، معللةً ذلك بأسباب مختلفة.

وكان آخر ظهور لها أمام الفريق، في 24 ديسمبر/ كانون أول الماضي (2016).

وبموجب تنفيذ مذكرة التوقيف بحق "تشوي"، فإنه من المتوقع أن تخضع للتحقيق في مكتب الفريق اليوم.

وأضافت الوكالة، أنه من الممكن أن يجري فريق المدعي المستقل التحقيق مع "تشوي" لمدة 48 ساعة، بعد تنفيذ مذكرة التوقيف.

فيما تواجه الرئيسة بارك، تهماً بالتواطؤ مع كل من "تشوي"، ومساعد سابق، للضغط على أصحاب شركات كبرى لضخ تبرعات لصالح مؤسستين أقيمتا لدعم مبادراتها السياسية.

وهو ما نفته "غيون هي" لكنها اعتذرت عن عدم توخي الحرص في علاقتها مع صديقتها المقربة.

وفي 9 ديسمبر المنصرم، سلمت الرئيسة صلاحياتها مؤقتاً إلى رئيس الوزراء "هوانج غيو آن"، بعدما عزلها البرلمان، لكنها تحتفظ بلقب "الرئيسة"، إلى أن تبت المحكمة الدستورية في صلاحية الإقالة البرلمانية.


​طالبان توجه تحذيرا إلى ترامب

وجهت حركة طالبان، اليوم الأحد 22-1-2017، تحذيرا إلى الرئيس الأميركي دونالد ترامب وحضته على سحب قواته من أفغانستان تحت طائلة التعرض "لهزيمة تاريخية مخزية".

وفي بيان بالانكليزية نشر على موقع الحركة على وتويتر، وصفت طالبان الرئيس الأميركي الجديد بأنه "لغز بالنسبة إلى الأميركيين ومليارات من الناس"، وفق ما نقل موقع سايت المتخصص.

وأملت الحركة بألا "يواصل الملياردير الأبيض" الذي يخلف "أوباما الأسود" في واشنطن "الخطوات الشريرة لسلفه".

وأضاف البيان "لكنه يصر على المسار الذي حدده (الرئيسان) بوش وأوباما ويواصل احتلال بلادنا في شكل غير قانوني من دون أن يجري أي تقييم للنتائج حتى الآن".

وتابع "لن يمضي وقت طويل قبل أن يغرق ترامب عميقا في مستنقع اسمه أفغانستان من دون أن يتمكن من الخروج منه".

وأورد البيان أيضا أن "أميركا لم تخض في تاريخها حربا طويلة وشرسة كهذه، ولكن اذا تمسكت بسياساتها المتعالية فإن دمارا شاملا وهزيمة تاريخية مخزية تنتظرها".

وأضاف أن "ترامب هو لغز بالنسبة إلى الأميركيين وإلى مليارات من الناس، وأي تكهن لا يمكنه أن يحدد ما يعتزم القيام به ولا تداعيات هذا الأمر".

وأمل أصحاب البيان بـ"ألا يواصل ترامب مع فريقه الخطوات الشريرة وغير الحكيمة لأسلافه".

وتدخل الجيش الأميركي في أفغانستان في تشرين الأول/أكتوبر 2001 غداة هجمات 11 أيلول/سبتمبر لإسقاط نظام طالبان الذي أتهمته واشنطن بأنه يؤوي مسلحي القاعدة وزعيمهم أسامة بن لادن.

ولا يزال 8400 جندي أميركي ينتشرون في هذا البلد في إطار قوة الحلف الأطلسي.

ولم يعلن ترامب حتى الأن أي موقف رسمي في شأن ما ينوي القيام به بالنسبة إلى هذا الوجود العسكري.