دولي

"الإخوان" تدعو لصلاة الغائب على مرسي وإلى تحرك دولي

دعت جماعة الإخوان المسلمين، الخميس، الأمة الإسلامية، إلى إقامة صلاة الغائب الجمعة، و"الانطلاق في مظاهرات في كل ميادين العالم وأمام السفارات المصرية ضد سلطات الانقلاب العسكري".

جاء ذلك في بيان وزع على الصحفيين على هامش مؤتمر صحفي نظمته الجماعة، حول وفاة الرئيس المصري محمد مرسي، في مدينة إسطنبول.

وقالت جماعة الإخوان، "الرئيس محمد مرسي ارتقى شهيدا، كأول رئيس مدني منتخب في تاريخ مصر، دفاعًا عن حق الشعب في الحرية والسيادة والحياة الكريمة، في واحدة من المحاكمات الهزلية الباطلة التي لفقوها له، لتكون آخر لحظات حياته شاهدةً على صموده وصبره وبطولته في مواجهة الخيانة والغدر".

وحمّلت الجماعة، سلطات الانقلاب العسكري "كامل المسؤولية عن اغتياله عمدًا، إثر وضعه في زنزانة انفرادية في ظروف بالغة القسوة، وحرمانه من أبسط حقوقه في العلاج والدواء والعرض على الأطباء، وحرمانه من رؤية أسرته أو الالتقاء بمحاميه لفترات طويلة".

وأضافت "إعلان الرئيس الشهيد أكثر من مرة خلال المحاكمات الهزلية أن حياته تتعرض للخطر، يؤكد ما كان يُبيّته له هؤلاء المجرمون الخونة".

وشددت الجماعة، على أن "ما لحق بالرئيس الشهيد هو جريمة اغتيال بالإهمال الطبي مكتملة الأركان مع سبق الإصرار".

وطالبت "بفتح تحقيق دولي في هذا الحدث الجلل، عن طريق لجنة طبية محترفة غير تابعة لسلطة الانقلاب، لبيان السبب الحقيقي للوفاة، والكشف عن هذا التقرير للعالم".

وناشدت الجماعة "العالم أجمع بكل مؤسساته الحقوقية والإنسانية، وفي القلب منها الأمم المتحدة، بالتحرك لوقف جرائم القتل البطيء بالإهمال الطبي التي تمارس بحق الآلاف من المعتقلين المختطفين في سجون الانقلاب".

والإثنين، توفي محمد مرسي، أول رئيس منتخب ديمقراطيا في مصر، بعد أن سقط مغشيا عليه أثناء محاكمته، حيث كان مسجونا في زنزانة انفرادية منذ أطاح به الجيش في 2013.

مساجد تركيا تؤدي صلاة الغائب على روح مرسي

شهدت كبرى مساجد تركيا في عموم البلاد، بعد ظهر الثلاثاء، أداء صلاة الغائب على روح الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي.

وشهدت مساجد عديدة في مختلف المدن التركية إقامة صلاة الغائب والدعوة بالرحمة للرئيس الراحل، وسط مشاركة الآلاف.

وتوفى مرسي، الإثنين، أثناء إحدى جلسات محاكمته بعدما تعرض لنوبة إغماء.
وقدمت تركيا وقطر وماليزيا والأمم المتحدة تعازي رسمية في وفاة مرسي، فيما صدرت تعازي واسعة على المستوى الشعبي والحزبي والمنظمات غير الحكومية في وفاته.
وترافقت مع تنديدات ركزت في معظمها بأوضاع حقوق الإنسان في مصر، وطالبت بإجراء تحقيق نزيه في ملابسات الوفاة، وإطلاق سراح كل المعتقلين، وعادة ما نفت القاهرة وجود معتقلين لديها.
بينما اتهمت منظمتا "العفو" و"هيومن رايتس واتش" الحقوقيتان الدوليتان الحكومة المصرية بعدم توفير الرعاية الصحية الكافية لمرسي ما أدى لوفاته، ورفضت القاهرة هذه الاتهامات وقالت إنها "لا تستند إلى أي دليل"، و"قائمة على أكاذيب ودوافع سياسية".

​النرويج.. رئيسة مجموعة يمينية متطرفة تسيئ للقرآن الكريم

قامت رئيسة مجموعة "أوقفوا أسلمة النرويج" اليمينية، أنّا براتن، برمي نسخة من القرآن الكريم أرضا، وإهانة المسلمين، خلال مظاهرة معادية للإسلام، في مدينة درامن النرويجية.

وقالت "براتن"، خلال كلمتها في المظاهرة، إنه لا مكان للإسلام في النرويج، وإن من الضروري منع تداول القرآن في البلاد، بينما طالب المتظاهرون بمنع الإسلام.

وحاولت براتن، تمزيق نسخة من القرآن الكريم بعد رميها أرضا، إلا أن تدخل الشرطة حال دون وقوع ذلك.

ونقلت وكالة أخبار النرويج، عن مدير أمن العاصمة أوسلو "إينجي لانسورد"، قوله إن الشرطة منعت استمرار المظاهرة مباشرةً بعد محاولة تمزيق القرآن.

من جهة أخرى، شهدت المدينة (تبعد 45 كلم عن أوسلو)، مظاهرة احتجاجا على معاداة الإسلام، شارك فيها 30 ناشطا نرويجيا.

يأتي هذا في ظل انتشار الإسلاموفوبيا (الخوف من الإسلام) في أوروبا، مؤخرا، وهو ما يتمثل في الاعتداءات على المساجد وإلإساءة للقرآن الكريم وإهانة المسلمين، أثناء مظاهرات معادية للإسلام، في مختلف الدول الأوروبية، وعلى رأسها الدنمارك، وفنلندا، وهولندا، وغيرها.

​أردوغان: نرفض فرض أمر واقع جديد بالقدس

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، رفض بلاده الجهود الرامية لفرض أمر واقع جديد في القدس المحتلة.

جاء ذلك في كلمة خلال أعمال الدورة الخامسة لقمة "التعاون وبناء تدابير الثقة في آسيا"، بالعاصمة الطاجيكية دوشنبه.

ووصف الرئيس التركي قضية فلسطين بـ"الجرح النازف" في المنطقة، مضيفا: "مما تقتضيه الكرامة الإنسانية أن يكون مصير فلسطين خاليا من الاحتلال والظلم والإجحاف".

وتأتي تصريحات أردوغان قبل أيام من انطلاق مؤتمر "ورشة الازدهار من أجل السلام" المرتقب في البحرين 25 و26 يونيو/حزيران الجاري، دعت له واشنطن، ويتردد أنه ينظم لبحث الجوانب الاقتصادية لـ "صفقة القرن"، وفق الإعلام الأمريكي.

و"صفقة القرن"، خطة سلام أعدتها إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ويتردد أنها تقوم على إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة لصالح (إسرائيل)، بما فيها وضع شرقي مدينة القدس المحتلة وحق عودة اللاجئين.

وتشارك في القمة 27 دولة، بينها تركيا وروسيا والصين الهند وإندونيسيا وقطر وماليزيا ومصر، إلى جانب عدد من الدول والمنظمات كمراقبين.