39

دولي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٥‏/٥‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


واشنطن تمنع الأجهزة الإلكترونية داخل رحلات الشرق الأوسط الجوية

قررت الولايات المتحدة أن تمنع اعتباراً من الثلاثاء 21-3-2017 ركاب الرحلات الآتية من دول عديدة في الشرق الأوسط من أن يصطحبوا معهم داخل مقصورة الطائرة الأجهزة الإلكترونية مثل الكومبيوتر المحمول والأجهزة اللوحية، بحسب مصادر عدة.

وقالت الهيئة العامة للطيران المدني السعودي في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية (واس) انها و"بناء على طلب السلطات الأميركية المختصة (...) وجّهت شركات الطيران للرحلات المتجهة للولايات المتحدة الأمريكية بمنع اصطحاب أجهزة الحاسب الآلي والأجهزة اللوحية (..) مع الركاب داخل مقصورة الطائرة"، مشيرة إلى أن هذه الأجهزة يمكن وضعها ضمن الأمتعة المشحونة.

من جهتها قالت شركة الطيران الأردنية "الملكية الأردنية" في تغريدة على تويتر "إنها تحيط علماً المسافرين على متنها إلى الولايات المتحدة أو القادمين منها بقرار منع حمل أي أجهزة إلكترونية أو كهربائية داخل مقصورات الطائرات".

وأضافت أن "هذا الحظر تستثنى منه أجهزة الهاتف المحمول والأجهزة الطبية اللازمة خلال الرحلة" للمسافرين الذين يحتاجون إليها.

وأوضحت الشركة أنه "من بين الأجهزة المحظور نقلها على متن الطائرات: الكمبيوتر المحمول والجهاز اللوحي وكاميرات التصوير وأجهزة تشغيل الأقراص الرقمية "دي في دي" والألعاب الإلكترونية ... إلخ، والتي يمكن وضعها في حقائب الشحن".

وأفادت وسائل إعلام أميركية أن القرار اتخذ لدواع أمنية وخشية وقوع اعتداءات، مشيرة إلى أنه كان مفترضاً أن يبقى في الوقت الراهن سرياً.

ونقلت شبكة "سي إن إن" الإخبارية عن مسؤول أميركي أن قرار حظر الأجهزة الإلكترونية التي يزيد حجمها عن حجم الهاتف الذكي اتخذ بسبب تهديد مصدره "تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب"، الفرع اليمني لتنظيم القاعدة.

وبحسب صحيفة فايننشال تايمز فإن قرار الحظر يشمل رحلات تسيّرها شركات تابعة لثمانية دول.


مقتل شخص وإخلاء مطار "أورلي" في باريس

أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية، اليوم السبت 18-3-2017، مقتل شخص عقب محاولته انتزاع سلاح حارس عسكري، في مطار "أورلي" بالعاصمة باريس.

وقالت الوزارة إن عملية أمنية تجري حالياً في المطار.

بدورها، ذكرت المديرية العامة للطيران المدني بفرنسا، أنه تم إخلاء المطار، بعد تلك الحادثة. فيما توقفت حركة الطيران بشكل كامل

ووفق الداخلية، فقد تم إجلاء جميع المسافرين الذين ناهز عددهم الـ 3 آلاف، كما فرضت الشرطة طوقًا أمنيًا حول المطار.

وأوضحت أن "العسكري الذي حاول الرجل انتزاع سلاحه ينتمي لعملية سونتينال (عملية عسكرية أطلقها الجيش الفرنسي عقب الهجمات التي استهدفت باريس في يناير/ كانون ثانٍ 2015).

وبحسب الإعلام الفرنسي، يتوجه حاليًا كل من وزيري الداخلية برونو لو رو، والدفاع جان ايف لودريان إلى المطار.

وحتى الساعة 09:30 تغ، لم تتضح هوية المهاجم أو دوافعه.


مصرع 15 شخصًا إثر انهيار أرضي بمكب نفايات في إثيوبيا

لقي 15 شخصًا مصرعهم، وفُقد العشرات، إثر انهيار أرضي بمكب ضخم للنفايات عند مشارف العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وقال عمدة أديس أبابا "ديريبا كوما"، في تصريح صحفي، إنه "تم انتشال 15 جثة من موقع مكب النفايات المعروف باسم كوش، الذي شهد الليلة الماضية - السبت 11-3-2017 - انهيارًا أرضيًا".

وأضاف المسؤول أن "الانهيار طمر عدة منازل ومبانٍ مسبقة الصنع (جاهزة)، ما تسبب بفقدان العشرات من المتواجدين في الموقع".

وأفاد شاهد عيان أن حوالي 150 شخصًا، كانوا متواجدين في الموقع، عند وقوع الانهيار الأرضي.

ويعتبر هذا الموقع مكب نفايات العاصمة الرئيسي منذ أكثر من 50 عامًا.


لن يتم الإعلان عن أسباب وفاة مندوب روسيا في الأمم المتحدة

أعلن مكتب الطب الشرعي في مدينة نيويورك الأمريكية، أنه لن يتم الإعلان عن السبب النهائي لوفاة مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين (64 عامًا).

وفي بيان صادر عنه، فجر اليوم السبت 11-3-2017، أكّد المكتب تلقيه خطابًا من وزارة العدل الأمريكية يطالبه بعدم الكشف عن الأسباب النهائية لوفاة تشوركين عملا بمقتضيات البروتوكول الدبلوماسي.

وفي 20 شباط/فبراير الماضي، أعلنت وزارة الخارجية الروسية وفاة تشوركن إثر أزمة قلبية، خلال تواجده بمبنى ممثلية بلاده وسط نيويورك، قبل يوم من إتمام عامه الـ65.

وعيّن تشوركين ممثلًا لروسيا لدى الأمم المتحدة، وممثلها لدى مجلس الأمن الدولي، في أبريل/نيسان 2006، واستمر في منصبه إلى حين وفاته.

وشغل أيضًا منصب ممثل روسيا الدائم لدى منظمة حلف الشمال الأطلسي (ناتو) في الفترة بين 1994-1998.