دولي


​"فاو": تضاعف فاتورة واردات الغذاء عالمياً 3 مرات

أظهرت معطيات تقرير لمنظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو)، تضاعف فاتورة الواردات الغذائية العالمية 3 مرات منذ 2000، إلى 1.43 تريليون دولار في 2017.

وحسب تقرير المنظمة، الصادر، الثلاثاء، ارتفعت واردات الغذاء بنحو خمسة أضعاف بالنسبة للبلدان الأكثر عرضة لنقصه.

وقال آدم براكاش، وهو خبير اقتصادي لدى المنظمة ومؤلف التقرير: "هذا يدل على وجود تدهور بمرور الوقت، مما يمثل تحدياً متزايداً، وخاصة بالنسبة لأفقر البلدان، لتلبية احتياجاتهم الغذائية الأساسية من الأسواق الدولية".

وتوقعت المنظمة أن ترتفع فاتورة واردات الغذاء العالمية بنحو 3 بالمائة، إلى 1.47 تريليون دولار هذا العام.

وقالت إن الزيادة السنوية المتوقعة في الغالب ستكون ناتجة عن زيادة واردات الأسماك - وهي أغذية عالية القيمة معظمها مستورد من البلدان المتقدمة - والحبوب التي تعد من الواردات الأساسية للعديد من بلدان العجز الغذائي، ذات الدخل المنخفض.

وحسب المنظمة، فإن الدول المتقدمة تنفق فقط 10 بالمائة من عائدات صادراتها على الواردات الغذائية، مقابل 28 بالمائة للدول الفقيرة.

و"فاو" هي وكالة متخصصة تابعة للأمم المتحدة تقود الجهود الدولية للقضاء على الجوع، وتعمل في أكثر من 130 دولة.


غوتيريش: لن نفرض عقوبات على جنوب السودان قبل استنفاد كل السبل

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إن المجتمع الدولي لن يفرض عقوبات على جنوب السودان قبل استنفاد كل السبل لتحقيق السلام.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسي فكي، اليوم الإثنين بأديس أبابا، على هامش المؤتمر السنوي الثاني بين الاتحاد والأمم المتحدة.

وأضاف غوتيريش أن المجتمع الدولي "سوف يستنفد كل السبل الممكنة للسلام في جنوب السودان قبل أن يفرض أية عقوبات".

كما أشاد أمين عام الأمم المتحدة بتوصل فرقاء جنوب السودان إلى اتفاق، واستئناف العلاقات الإريترية الإثيوبية، وقال إن هذه الخطوات ستساعد على الأمن والاستقرار في المنطقة.

والأربعاء الماضي، وقع رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت، اتفاق سلام مع زعيم المعارضة المسلحة في البلاد ريك مشار، بالخرطوم، في ختام مباحثات مباشرة بين الزعيمين.

وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، أبرمت حكومة جنوب السودان والمعارضة المسلحة، اتفاقا في أديس أبابا، لوقف العدائيات، وفتح ممرات آمنة لإغاثة المدنيين كجزء من مبادرة لإحياء اتفاقية السلام الموقعة بين الجانبين في أغسطس/ آب 2015.

وأشاد غوتيريش بجهود الاتحاد الإفريقي في محاربة الفساد، والتصدي لتدفق الأموال غير الشرعية.

بدوره، رحب رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي، بالتعاون القوي مع الأمم المتحدة، مشيراً إلى أن اللقاء استعراض التعاون المشترك في تعزيز الشراكة في مجال السلم والأمن.

وتعهد "فكي" بتعزيز التعاون المشترك والشراكة الاستراتيجية مع الأمم المتحدة، والعمل المشترك لمعالجة الأسباب الجذرية للصراعات .


تايلاند تستأنف عملية إنقاذ "فتية الكهف"

أعلنت السلطات في تايلاند، اليوم الإثنين، بدء المرحلة الثانية من عملية إنقاذ بقية الفتية العالقين مع مدربهم، في أحد الكهوف شمالي البلاد.

يأتي ذلك غداة إطلاق العملية، صباح أمس الأحد، نجحت السلطات خلالها بمساعدة غواصين دوليين، من إنقاذ 4 من الفتية المحاصرين بكهف غمرته المياه نتيجة الأمطار، منذ أكثر من أسبوعين.

ونقلت وكالة أسوشييتد برس، عن السلطات التايلاندية قولها إن الفتية الأربعة الذين تم إنقاذهم، جائعون، إلا أن صحتهم جيدة، ويتلقون العلاج اللازم في أحد المستفيات.

وأضاف المصدر، أن المرحلة الثانية من العملية بدأت الساعة 11:00 صباحًا بالتوقيت المحلي (04:00 ت.غ).

ومساء أمس، أعلنت السلطات تعليق عملية الإنقاذ لفترة تتراوح بين 10 و20 ساعة، بسبب حاجة رجال الإنقاذ لتغيير اسطوانات الأوكسجين.

وأعلنت السلطات التايلاندية، الإثنين الماضي، العثور على الأطفال ومدربهم أحياء، بعد أن حاصرتهم المياه لمدة 9 أيام داخل كهف في مدينة شيانغ راي، شمالي البلد الآسيوي.


زلزال بقوة 6 درجات يضرب محيط طوكيو

تعرضت اليابان لزلزال قوته 6 درجات، وفق مقياس ريختر وضرب الزلزال منطقة كانتو بالقرب من طوكيو. وشعر سكان العاصمة بالهزات الأرضية من دون أن يرد إنذار بوقوع تسونامي في المحيط الهادئ

وذكرت وكالة الأرصاد الجوية في اليابان، أن الزلزال وقع في حوالي الثامنة والنصف من مساء أمس بالتوقيت المحلي، وسبقه إنذار لتنبيه السكان.

ولم ترد تقارير عن أي أضرار في الوقت الحاضر. وقالت وسائل الإعلام المحلية، إن سكان المنطقة شعروا بهزات شديدة.

وكان زلزلال بقوة 6.1 درجة ضرب أمس الساحل الشرقي لشبه جزيرة كامتشاتكا، على بعد 169 كم جنوب بتروبافلوفسك كامتشاتسكي.